رمز الخبر: ۱۰۲۲۱
تأريخ النشر: ۰۳ تير ۱۳۹۳ - ۱۵:۱۷
أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم الثلاثاء، بأن طائرة مسيرة بدون طيار قصفت مبنى الاستخبارات القديمة يقع شرقي

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم الثلاثاء، بأن طائرة مسيرة بدون طيار قصفت مبنى الاستخبارات القديمة يقع شرقي مدينة الموصل، ما اسفر عن مقتل العشرات من عناصر "داعش" المتواجدين فيه.

وتأتي هذه العملية بعد يومين فقط من تصريحات عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية بالعراق، عباس البياتي، الأحد، الذي قال إن مواقع تنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام أو ما يُعرف بـ"داعش،" بالموصل سيتم قصفها بواسطة طائرات أمريكية بدون طيار.

ونقل تلفزيون العراقية الرسمي على لسان البياتي مقوله: "الوجبة الأولى من المستشارين العسكريين الأمريكيين التي وصلت الى بغداد مؤخرا، ستساعد الجيش على تحديد مواقع وأوكار تنظيم داعش في الموصل.. تلك الأهداف ستقصف بطائرات أمريكية بدون طيار تنطلق من قواعد الجيش الأمريكي القريبة من العراق في الدول الجنوبية للبلاد وأوروبا."

وقال المصدر إن "العشرات من عناصر داعش قتلوا بقصف نفذته طائرة مسيرة بدون طيار على مبنى قديم يعود للاستخبارات يقع في حي المالية الى الجهة الشرقية من مدينة الموصل مركز محافظة نينوى".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "عمليات القصف على اماكن تواجد عناصر داعش مستمرة، لحين تطهير مدينة الموصل بالكامل".

وتشهد مدينة الموصل منذ العاشر من حزيران الحالي، سيطرة مسلحين من عناصر تنظيم "داعش" اثر انسحاب قطعات الجيش والشرطة من المدينة، بعد انتشار شائعة لم يكشف عن طبيعتها بعد.

وتنفذ قوات الامن العراقية مدعومة بسرايا الدفاع الشعبي وغيارى العراق عمليات امنية وعسكرية واسعة، تستهدف مناطق تواجد "داعش" في مدن، الموصل، تكريت، بابل، الرمادي، الفلوجة، سامراء، الشرقاط، الى جانب مناطق اخرى.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :