رمز الخبر: ۱۰۱۸۳
تأريخ النشر: ۳۰ خرداد ۱۳۹۳ - ۱۸:۴۵
فرض تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام داعش الجزية على المسيحيين في الموصل في مقابل عدم قتلهم

فرض تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام داعش الجزية على المسيحيين في الموصل في مقابل عدم قتلهم أو الاستيلاء على ممتلكاتهم.

ويأتي هذا الإجراء بعد أيام من تسرب أنباء بشأن قيام داعش بإحراق الكنائس في مدينة الموصل التي سيطر عليها قبل عشرة أيام في هجوم مباغت فاجأ الحكومة المركزية في بغداد.

إلى ذلك، قالت صحيفة "فورين بوليسي" إن سيطرة "داعش" على شمال العراق وتدميرها للثقافة المسيحية في الموصل هو "كارثة عالمية".

وكتبت الصحيفة "سيطرة الجهاديين على شمال العراق تمثل كارثة للعراقيين لكن تدمير ثقافة مسيحية قديمة كارثة للعالم. رئيس أساقفة الكلدان الكاثيوليك في الموصل قال إن المسيحيين القليلين الذين بقوا في المدينة قبيل غزو داعش غادروها. منذ الغزو الأميركي للعراق، تراجع عدد مسيحيي الموصل من خمسة وثلاثين ألفاً إلى ثلاثة آلاف، فالعديد من المسيحيين اختاروا الأمن النسبي في كردستان".

 وأكدت الصحيفة أن النزوح "نتج قبل كل شيء عن سمعة الجهاديين الدموية، إضافة إلى سجل التنظيم خلال الحرب في سوريا. في العقود السابقة مثّل العراق موطناً لثقافة متميزة وحيوية للمسيحية المشرقية لكن اليوم هذا الوضع يبدو متجهاً نحو نهايته".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :