رمز الخبر: ۱۰۱۲۵
تأريخ النشر: ۲۶ خرداد ۱۳۹۳ - ۰۱:۰۴
استفاقت جامعة الدول العربية من سباتها يوم امس وتبنت موقف بشأن العراق الذي شهد مقتا نحو 280 من عناصر داعش في احدث عملية للجيش في ...
اعلنت السلطات العراقية الاحد ان قواتها قتلت 279 مسلحا في مناطق مختلفة من انحاء البلاد خلال الساعات الـ24 الماضية. 
وقال المتحدث باسم مكتب القائد العام للقوات المسلحة الفريق قاسم عطا في مؤتمر صحافي في بغداد "خلال الـ24 ساعة الماضية تم قتل اكثر من 279 ارهابيا في مختلف المناطق"، مؤكداً ان القوات الامنية "استعادت المبادرة".
سياسيا، صرح نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية السفير احمد بن حلي اليوم أن العراق يتعرض لأخطر عملية في تاريخه الحديث تهدد نسيجه الاجتماعي ووحدته الوطنية ووحدة أراضيه.

وحذر بن حلي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع مندوب المغرب الدائم لدى الجامعة العربية السفير محمد العلمي في ختام اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية من تصاعد العمليات "الإرهابية" التي يشهدها العراق على أيدي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش). 

وأكد أن الاجتماع الذي عقد اليوم يشكل بداية الموقف العربي إزاء الأزمة في العراق، مشيرا إلى أن التشاور العربي سيتواصل خلال الاجتماع الوزاري المرتقب في جدة خلال اليومين المقبلين على هامش الدورة ال41 لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي. 

كما شدد على وجود حاجة لمقاربة فاعلة لمساعدة العراق على تجاوز هذه المحنة وتحقيق التوافق بين الساسة العراقيين وإعلاء المصلحة العليا للبلاد بعيدا عن الاصطفاف الحزبي. 

وجدد بن حلي إدانة الجامعة العربية الشديدة لعمليات تنظيم (داعش) في العراق لافتا إلى توصيات المجلس بشأن ضرورة تفعيل الحوار الوطني بين القوى السياسية العراقية كافة والعمل على ترسيخ المسار الديمقراطي. 

وحول أهمية تفعيل معاهدة الدفاع العربي المشترك في ظل التحديات الراهنة التي تهدد العراق والعديد من دول المنطقة قال بن حلي إن "الإرهاب يواجه الدول العربية بصفة نسبية". 

وأضاف ان معاهدة الدفاع العربي المشترك تظل "الأساس للتعامل مع هذه الآفة الخطيرة المتمثلة في الإرهاب فما يجري في العراق لا يهدد الأمن القومي العربي فحسب وإنما يهدد الأمن الإقليمي"، مؤكدا أن المرجعيات العربية موحدة ولابد من التوافق حولها ودراسة جوانبها كافة. 

وحمل بن حلي الولايات المتحدة "مسؤولية كبيرة" تجاه العراق موضحا أن لها تدخلات عديدة وتداعيات على العراق وبالتالي فان اتفاقياتها مع الحكومة العراقية يترتب عليها التزامات عديدة كما أنها عضو في مجلس الأمن. كما أكد بن حلي أهمية مراعاة تلبية الاحتياجات الإنسانية للمتضررين في المحافظات العراقية جراء العمليات التي يقوم بها تنظيم (داعش). 

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :