رمز الخبر: ۱۰۰۷۵
تأريخ النشر: ۱۸ خرداد ۱۳۹۳ - ۱۷:۱۹
بينما أدى عبد الفتاح السيسي اليمين الدستورية رئيسا لمصر، أكدت وسائل إعلام مصرية أن السفير القطري عاد إلى ...

أدى عبد الفتاح السيسي اليوم (الأحد) اليمين الدستورية كرئيس لمصر لولاية مدتها أربع سنوات، أمام الجمعية العمومية للمحكمة الدستورية بعد قرابة عام من إطاحة الرئيس الإسلامي محمد مرسي.

وقال السيسي "أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصاً على النظام الجمهوري وأن أحترم الدستور والقانون وأن أرعى مصالح الشعب رعاية كاملة وأن أحافظ على إستقلال الوطن ووحدة وسلامة أراضيه".

وأحيط مقر المحكمة الدستورية العليا في منطقة المعادي (جنوب القاهرة) حيث جرت مراسم أداء اليمين، بإجراءات أمنية مشددة وانتشرت دوريات الشرطة في المناطق المحيطة، كما تمت الإستعانة بكلاب بوليسية مدربة على إكتشاف المتفجرات لتمشيط حديقة المحكمة والأراضي المحيطة بها.

ورغم ذلك تجمع بضع عشرات من أنصار السيسي قرب المحكمة ملوحين بالأعلام المصرية إحتفالاً بالمناسبة.

وكانت مروحيات تابعة للشرطة تحلق على مستوى منحفض فوق المحكمة في ساعة مبكرة من صباح اليوم (الأحد) وألقت لافتات عليها صور السيسي وكتب عليها "السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية".

وحضر مراسم أداء اليمين الرئيس المؤقت عدلي منصور الذي تولى هذا المنصب بصفته رئيساً للمحكمة الدستورية العليا موجب خارطة الطريق التي أعلنها السيسي بنفسه في الثالث من تموز (يوليو) الماضي إثر إطاحة مرسي.

وأعلن رسمياً أن منصور سيعود إلى موقعه على رأس المحكمة الدستورية فور إنتهاء مراسم تنصيب السيسي.

من جهة أخرى، قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن "السفير القطري في مصر سيف بن مقدم البوعينين عاد إلى القاهرة يوم السبت وسيشارك مع السفراء الأجانب في احتفال سيقام الاحد بتنصيب الرئيس المنتخب عبد الفتاح السيسي".

من جانبه أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية السفير بدر عبد العاطي وصول وفد قطري، برئاسة البوعينين، إلى القاهرة لحضور حفل تنصيب الرئيس المنتخب عبد الفتاح السيسي الأحد.

ويأتي الخبر ليشير إلى انفراجات على صعيد العلاقات بين البلدين، والتي انقطعت منذ العزل الرئيس محمد مرسي في يونيو/تموز الماضي من قبل الجيش، حيث سحبت مصر سفيرها في الدوحة احتجاجا على الموقف القطري مما حدث في مصر خلال تلك الفترة، وتبع ذلك مغادرة السفير القطري القاهرة.

وتوترت علاقات قطر مع دول مجلس التعاون بسبب دعمها لجماعة لإخوان المسلمين التي صنفتها السعودية على أنها جماعة إرهابية.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :