رمز الخبر: ۹۸۳۲
تأريخ النشر: ۱۲ ارديبهشت ۱۳۹۳ - ۰۱:۳۸
بينما تناقلت وسائل الإعلام العربية تصريحات عن وزير الخارجية المصرية بشأن نوعية العلاقة بين القاهرة وواشنطن، نفت الخارجية المصرية تلك التصريحات، مؤكدة أنها غيردقيقة.

بينما تناقلت وسائل الإعلام العربية تصريحات عن وزير الخارجية المصرية بشأن العلاقة بين القاهرة وواشنطن، نفت الخارجية المصرية تلك التصريحات، مؤكدة أنها غيردقيقة.

وكان قد قال نبيل فهمي ، وزير الخارجية المصري ، حسب وسائل الإعلام إن " القضاء المصري مستقل وبردو شامخ " وأن ما حدث في مصر ليس حكما بالاعدام بل مجرد "إستشارة للمفتي " .

وأضاف فهمي خلال تصريح له، لراديو "ناشونال بابليك راديو" أن علاقة مصر بأمريكا بمثابة "زواج" وليست علاقة عابرة او علاقة " ليلة واحدة " مشيرا إلى أنك إذا أردت الاستمرار في تلك العلاقة فهذا سيكلف الكثير من المال والمباحثات والمناقشات .

وتابع فهمي: "علاقة مصر بأمريكا تحتاج إلى إتخاذ قرارات على أسس سليمة ، قائلا : هذا طبيعي لأن كل زواج يمر بمرحلة من العقبات؛ وأمريكا لا تستطيع التخلي عن مصــر كما لا يستطيع الرجل التخلي عن زوجته".

وأشاد فهمي بموقف أمريكا الداعم لهم حيــال رجوع الــ 10 طائرات أباتشي قائلاً: "أمريكــا دولة عظيمة تساعدنا منذ القديم وحكم الإخوان كان يرهبها في مصــر بسبب تمرده عليها".

وردا على هذه الأنباء، ذكرالمتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية أن التصريح المنسوب إلى وزير الخارجية حول العلاقات المصرية - الأميركية غيردقيق، وأن ترجمته من الانجليزية للعربية غير صحيحة.

وقالت الوزارة إن الوزير لم يذكر أن العلاقة بين مصر والولايات المتحدة هي علاقة زواج، وإنما ما ذكره الوزير هو أنه بخلاف العلاقات العابرة بين الدول، فإن العلاقات المصرية - الأميركية هي علاقات ممتدة على مدى طويل ومتشعبة، ومثل الزواج تحتاج كثيرًا من الجهد والمتابعة، وتتخذ خلالها قرارات عديدة وفي مجالات متعددة، وقد تتعرّض بين الحين والآخر لبعض المشاكل.

أضاف المتحدث إن هذا هو بالفعل واقع العلاقات بين البلدين منذ حرب أكتوبر المجيدة وما شهدته وتشهده هذه العلاقات في الآونة الأخيرة من اضطرابات، وضرورة أن تستند إلى الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لأي منهما، وذلك وفقًا لما ذكره وزيرالخارجية في السابق وخلال اجتماعات عديدة أثناء زيارته لواشنطن.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین