رمز الخبر: ۹۸۱۹
تأريخ النشر: ۱۰ ارديبهشت ۱۳۹۳ - ۱۶:۳۱
قال مصدر رفيع في قيادة الجيش الإسرائيلي لصحيفة "هآرتس" إن الاستخبارات الإسرائيلية عدّلت تقديراتها المتعلقة باحتمالات بقاء نظام الأسد مقارنة بالتقديرات التي كانت سائدة منذ عامين وتوقعت أن تكون نهاية هذا النظام قريبة.

قال مصدر رفيع في قيادة الجيش الإسرائيلي لصحيفة "هآرتس" إن الاستخبارات الإسرائيلية عدّلت تقديراتها المتعلقة باحتمالات بقاء نظام الأسد مقارنة بالتقديرات التي كانت سائدة منذ عامين وتوقعت أن تكون نهاية هذا النظام قريبة.

وأشار هذا المصدر نفسه إلى أن التقديرات المعدّلة تشير إلى أن نظام الأسد مستقر أكثر مما كان عليه قبل عام، وإلى أنه نجح في كبح تقدّم المتمردين في مناطق عديدة.

وأضاف أنه خلافاً للوضع الذي كان سائداً قبل عام أو عامين، فإن المؤسسة الأمنية الإسرائيلية لم تعد تنظر إلى إسقاط النظام في دمشق على أنه تطوّر إيجابي بالضرورة بالنسبة إلى إسرائيل، وذلك لعدة أسباب أهمها أنه في حال سقوط هذا النظام فإن الجهات المرشحة لأن تكون الأبرز في صفوف المتمردين هي منظمات متطرفة بعضها يتماثل مع تنظيم القاعدة.

وأكد المصدر: " من زاوية المصلحة الأمنية الصرفة ليست لدينا أي توقعات إيجابية ممن يمكن أن يحل محله".

وقال إن إسرائيل لن تحسم مصير الحرب الأهلية الدائرة في سورية، لكن من الواضح أنه من حيث ميزان الردع من الأسهل على إسرائيل أن يكون هناك عنوان منظم في دمشق لمواجهته لا فوضى عصابات على غرار ما هو حاصل في دولة مثل الصومال.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین