رمز الخبر: ۹۸۰۰
تأريخ النشر: ۰۵ ارديبهشت ۱۳۹۳ - ۱۶:۵۲
في أحدث مؤشر على تصاعد وتيرة الخلافات بين الحزبين الرئيسيين في كردستان العراق، اتهم حزب طالباني حزب مسعود بارزاني بشراء أصوات الناخبين في الانتخابات البرلمانية العراقية

إتهم عضو في الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال الطالباني الحزب الديمقراطي الكردستاني في العراق برئاسة مسعود بارزاني بشراء أصوات الناخبين وأهالي كردستان بمال الشعب ولاسيما أعضاء الاتحاد الوطني الكردستاني.

وأضاف هريم كمال أغا أنه يجب ان نعرف ان هذا الامر سيكون له اثار سلبية على الامن القومي وان هذا الفعل لن يستمر الى النهاية.

واضاف اغا ان لحد الان الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني لم يقوموا بشكل رسمي بفسخ الاتفاقية الاستراتيجة بينهما، وحتى لو فرضنا انه لم يكن هناك اتفاق فان الحزبين ليس في حالة حرب لكي يقوم الحزب الديمقراطي الكردستاني بشراء الاصوات، حيث يعتبر هذا امر في غاية السوء وسيترك اثار سلبية في المستقبل.

حزب بارزاني يتراجع عن وعود تشكيل الحكومة

من جهة أخرى، قال موقع كورد سات تي في أن عملية تقسيم المناصب الوزارية في الحكومة العتيدة في إقليم كردستان العراق، لا تزال تواجه المزيد من التعقيدات.

ووفقا لتصريحات الاطراف السياسية أنه من المتوقع التراجع عن اعطاء المناصب التي وعد بها الحزب الديمقراطي الكردستاني كلا من الاتحاد الاسلامي والاتحاد الوطني الكوردستاني.

يذكر انه وبعد مرور 214 يوما على الانتخابات البرلمانية في كردستان العراق، لم تتشكل حتى الآن الحكومة الجديدة ما قد يؤثر سلبا على ثقة الاحزاب السياسية وبالتالي المواطنين وسكان اقليم كردستان العراق.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین