رمز الخبر: ۹۶۴۸
تأريخ النشر: ۰۷ فروردين ۱۳۹۳ - ۱۶:۵۲
اما عدد المواطنين الذين لا يستحسنون سياسة الرئيس الامريكي في الخارج فقد ازداد منذ يناير/كانون الثاني بـ10% وبلغ 58%.
ارتفعت شعبية الرئيس  الروسي فلاديمير بوتين في شهر مارس/آذار، لتصل الى  82.3% . وتدل على ذلك معطيات الاستطلاع الذي اجراه المركز الروسي للإحصاء يومي 22 ـ 23 مارس/آذار وشمل 1600 شخص في 130 قرية ومدينة في مناطق البلاد المختلفة.
ويعزو الخبراء ذلك قبل كل شيء الى انضمام القرم لروسيا والاحداث في اوكرانيا. وتجدر الاشارة الى ان مؤشر شعبية بوتين يواصل ارتفاعه للشهر الثاني على التوالي. وقد شكل في بداية السنة الحالية  60.6%.  وارتفع بداية مارس/آذار الى 74.4%   فيما ارتفع خلال الاسبوع الماضي من 75.7% الى 82.3%  مقتربا الى مستواه القياسي 82.9%  الذي حققه في فبراير/شباط عام 2008.
وفي سياق متصل تدل معطيات استطلاع ا الرأي العام الذي اجرته شركة Gfk بطلب من وكالة "اسوشيتد برس" في الولايات المتحدة وشمل 1000 شخص في الفترة من 20 الى 24 مارس/آذار فان مستوى شعبية الرئيس باراك اوباما لا يتجاوز 59% . فيما لا يدعمه سوى 39%  من المواطنين.
اما عدد المواطنين الذين لا يستحسنون سياسة الرئيس الامريكي في الخارج فقد ازداد منذ يناير/كانون الثاني بـ10% وبلغ 58%. وحسب نتائج الاستطلاع فان 57% من الأمريكيين لا يستحسنون سياسة اوباما حيال اوكرانيا. وفيما يتعلق بموقف اوباما من روسيا على خلفية الاحداث في اوكرانيا فقد اعرب عن عدم رضاه من موقف الرئيس 54% من المواطنين. 

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین