رمز الخبر: ۹۶۳۸
تأريخ النشر: ۰۷ فروردين ۱۳۹۳ - ۰۰:۲۳
اعلن وزير الدفاع المصري استقالته من منصبه تمهيداً للانتخابات الرئاسية في مصر
اعلن وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي استقالته من منصبه تمهيدا للترشح للانتخابات الرئاسية القادمة في مصر. 

وقال السيسي في خطاب له، إنه قرر خلع الزي العسكري، معلنا اعتزامه الترشح لانتخابات رئاسة الجمهورية.

وأضاف السيسي أنه أمام المصريين مهام عسيرة، موضحا: " لابد من إعادة بناء جهاز الدولة لكى يستعيد قدرته ويزيد تماسكه، وكذلك عجلة الإنتاج، لإنقاء الوطن من مخاطر حقيقية."

وأكد: "لا أحد يستطيع أن يصبح رئيسا لهذه البلاد دون إرادة الشعب"، مشيرا إلى الأزمات الاقتصادية التي تعاني منها مصر.

وأوضح أن اعتزامه للترشح لمنصب رئيس الجمهورية: "لا يصح ولا يجوز أن يحجب حق الغير وواجبه في أهلية التقدم لهذه المسئولية."

وتابع: "لن يكون لدي حملة انتخابية بالصورة التقليدية"، راجيا عدم الإسراف في الإنفاق على الحملات الانتخابية.

وعن الإرهاب الذي تواجهه مصر، قال: "سأظل أحارب كل يوم من أجل مصر الخالية من الخوف والفزع والإرهاب".

وكانت الرئاسة المصرية قد أصدرت، في وقت سابق، قرارا بترقية الفريق صدقي صبحي رئيس هيئة الأركان إلى رتبة فريق أول.

واجتمع السيسي، بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة لإبلاغهم باستقالته، بحضور الرئيس الانتقالي عدلي منصور لدى عودته من الكويت بعد مشاركته في القمة العربية التي اختتمت أعمالها.

وطبقا للقوانين المصرية، لا يدرج العسكريون في كشوف الناخبين وبالتالي يتعين على أي عسكري الاستقالة من الجيش لكي يتم إدراجه ضمن كشوف الناخبين وليحق له بالتالي الترشح للانتخابات الرئاسية.

يذكر أن لجنة الانتخابات قد أكدت أنها ستعلن، الأحد، المقبل الجدول الزمني لانتخابات الرئاسة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین