رمز الخبر: ۹۶۲۱
تأريخ النشر: ۲۳ اسفند ۱۳۹۲ - ۰۰:۵۳
قالت صحيفة «الإندبندنت» البريطانية إن هناك فارقا كبيرا في السياسية الخارجية بين كل من قطر والمملكة العربية السعودية، وهو ما جعل السعودية تحاول ممارسة أساليب ضغط مختلفة حتى ترضخ قطر لمطالبها،

قالت صحيفة «الإندبندنت» البريطانية إن هناك فارقا كبيرا في السياسية الخارجية بين كل من قطر والمملكة العربية السعودية، وهو ما جعل السعودية تحاول ممارسة أساليب ضغط مختلفة حتى ترضخ قطر لمطالبها، واعتبرت أن سياسة المملكة متناقضة، فبينما تصدر تشريعات تقمع شعبها، فإنها تحث الرئيس السورى بشار الأسد على استخدام الديمقراطية مع شعبه.

وأوضحت الصحيفة، في مقال لها، نشر عبر موقعها الإلكتروني، أن السعودية تعتزم إغلاق مكتب قناة الجزيرة لديها وذلك في إطار تصعيد الضغوط على قطر بعد سحب سفيرها وسفير البحرين والإمارات لديها.

وأشارت الصحيفة البريطانية، إلى أنه حتى الآن لا توجد أي دلائل  توضح أن السعودية نجحت في إجبار قطر على انتهاج نفس خطها السياسي.

 

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین