رمز الخبر: ۹۵۶۵
تأريخ النشر: ۱۶ اسفند ۱۳۹۲ - ۱۶:۱۹
عقب تهديد رئيس وزراء تركيا رجب طيب اردوغان بحجب موقعي فيس بوك ويوتيوب، رد عليه الرئيس عبد الله غول بشأن عدم امكانية القيام بمثل هذا التصرف ، في مؤشر على تضارب موقف الشخصيتين في البلاد، حتى في هذا المجال.

قال الرئيس التركي عبد الله غُل، إنه لا يمكن إغلاق مواقع التواصل الإجتماعي في تركيا.

ويأتي تصريح غُل تعليقا على تهديد سابق من رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان، بإغلاق موقعي "فيسبوك" و"يوتيوب" في تركيا بعد الانتخابات المحلية نهاية شهر مارس الجاري.

وكان أردوغان هدد الخميس بحجب الموقعين، بعد انتشار تسريبات له شخصيا تتعلق بفضيحة فساد مالي وسياسي.

وفي مقابلة مع محطة التلفزيون التركية الخاصة "إي تي في"، قال أردوغان: "هناك إجراءات جديدة سوف نتخذها في هذا المجال بعد 30 مارس (...) بما في ذلك حظر (يوتيوب وفيسبوك)".

ومنذ توجيه الاتهام في ديسمبر إلى العشرات من المقربين من النظام، رؤساء شركات ونواب وموظفون كبار يشتبه بممارستهم الفساد، تطالب المعارضة باستقالة أردوغان.

وكان أردوغان وعد الأربعاء باعتزال الحياة السياسية في حال لم يربح حزبه الانتخابات البلدية في 30 مارس، التي ستكون بمثابة اختبار لنظامه.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین