رمز الخبر: ۹۵۴۰
تأريخ النشر: ۱۴ اسفند ۱۳۹۲ - ۱۴:۴۸
أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان عن استعداده للخروج عن السلطة بعد أن واجه انتقادات شديدة بسبب فضيحة الفساد في البلاد.

أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء 5 مارس/ آذار استعداده للانسحاب من الحياة السياسية في حال عدم فوز حزبه "العدالة والتنمية" في الانتخابات البلدية المرتقبة في 30 مارس/ آذار. وقال أردوغان أمام الصحفيين في العاصمة أنقرة "إذا لم يحتل حزبي المرتبة الأولى في الانتخابات البلدية سأكون مستعدا للانسحاب من الحياة السياسية".

وأضاف مخاطبا منافسيه: "لكن هل الآخرون كرئيس حزب الشعب الجمهوري ورئيس الحركة القومية مستعدون لذلك؟ (في حال فشلهم في الانتخابات)، إنهم متمسكون بمقاعدهم ويسعون للحفاظ عليها".

يذكر أن شعبية حزب "العدالة والتنمية" تدنت على خلفية فضيحة الفساد التي هزت حكومة أردوغان في العام الماضي.

وفي حال خروج رجب طيب ارودغان عن السلطة في تركيا، سيكون هو الشخصية الإقليمية الأخيرة التي تسقط وتخرج عن دائرة الحكم في منطقة الشرق الاوسط بعد أن طالبت بتنحي الرئيس السوري بشار الاسد عن السلطة. ويأتي هذا التطور بعد أن خرج كل من بندر بن سلطان ومحمد مرسي وأمير دولة قطر ورئيس وزراء قطر الذين كانوا يطالبون بتنحي الرئيس الاسد عن السلطة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین