رمز الخبر: ۹۵۲۷
تأريخ النشر: ۱۳ اسفند ۱۳۹۲ - ۱۶:۰۵
بعد السيطرة على بلدة السحل في ريف دمشق، تمكن الجيش السوري من إحكام سيطرته هذه المرة على مزارع ريما قرب يبرود في القلمون، في مؤشر على اقترابه من حسم معركة القلمون

سيطر الجيش السوري على مزارع ريما المتاخمة لمدينة يبرود في القلمون، بالإضافة إلى السيطرة على مرتفعات استراتيجية مشرفة على المدينة.

وفي الوقت الذي تحدثت فيه معلومات عن قصف للجيش السوري الاثنين داخل يبرود لمواقع يتحصن بها مقاتلو جبهة النصرة والجبهة الإسلامية، قالت مصادر لبولتن نيوز إن عشرات الجثث لمسلحي المعارضة تنتشر في المناطق التي سيطر عليها الجيش في محيط المدينة، فيما يقوم الجيش السوري حالياً بعمليات تمشيط في المنطقة وتفكيك العبوات الناسفة التي زرعها المسلحون.

وكان الجيش السوري سيطر بشكل كامل على بلدة السحل قرب يبرود، وسيطر قبلها على مرتفع استراتيجي يعرف بتلة "الكويتي"، حيث تؤمن السيطرة على هذه المرتفعات بالإضافة إلى مزارع ريما تفوقاً للجيش السوري من حيث تحكمها بالطرقات والمعابر وطرق الإمداد.

ويواصل الجيش السوري تقدمه نحو الحدود مع لبنان لإغلاق منافذ إرسال السلاح للجماعات المسلحة في سوريا ويعني التقدم المستمر والمتواصل للجيش السوري خلال الأيام القليلة الماضية أنه بات يقترب من حسم معركة القلمون.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین