رمز الخبر: ۹۴۴۵
تأريخ النشر: ۰۳ اسفند ۱۳۹۲ - ۱۹:۳۷
توصلت إيران ومجموعة 5+1 خلال المفاوضات التي استغرقت 3 ايام في العاصمة النمساوية فيينا، الى 4 اتفاقات رئيسية والى اطار حول مسار المفاوضات المقبلة.

توصلت إيران ومجموعة 5+1 خلال المفاوضات التي استغرقت 3 ايام في العاصمة النمساوية فيينا، الى 4 اتفاقات رئيسية والى اطار حول مسار المفاوضات المقبلة.

وقالت مصادر مطلعة في طهران، انه يوجد حاليا اطار متفق عليه بين ايران و5+1، مؤكدة ان هذا الاطار هو في الحقيقة خارطة طريق للوصول الى الاتفاق النهائي بين ايران ومجموعة 5+1.

وافادت المصادر ان الاطار المتفق يبين عدة نقاط هامة، وهي:

1- النقطة الاولى التي تم تحديدها في هذا الاطار والاتفاق عليها، هو المواضيع التي يرغب فيها الجانبان، ووافقا على بحثها ودراستها من اجل التوصل الى الاتفاق النهائي. ويقول الدبلوماسيون ان هذه خطوة هامة للغاية، لأنه وقبل بدء المفاوضات، فإن احد اهم الخلافات بين الجانبين هو انهما ليس لديهما نظرة مماثلة تجاه المواضيع التي يجب ان يبحثا بشأنها. وكمثال ترى ايران ان موضوع برنامج صواريخها الباليستية خارج عن جدول اعمال المفاوضات، الا ان الغربيين أكدوا انه يجب دراسة هذا الموضوع. وتقول المصادر التي تحدثت الى "ايران النووية" ان هذه القضايا قد تم تسويتها الى حد كبير، لكن نظرا لسرية الاطار المتفق عليه، لا نعلم ايا من الطرفين قام بتعديل مواقفه.

2- الموضوع الثاني الذي حدده الاطار المتفق عليه، بشأن "الخطوات المقابلة". وفي الحقيقة فإن هذا الاطرا وفضلا عن تبيينه اي المواضيع مطروحة الطاولة، يحدد ايضا ان اي موضوع مرتبط بإيران ماذا يقابله من المواضيع المرتبطة بمجموعة 5+1، وكيف يجب ان يكون التعاطي.

3- الموضوع الثالث الذي تم تحديده في هذا لاطار، هو الاطار الزمني للاجراءات. فقد وافقت ايران وكذلك مجموعة 5+1 ان يكون الجدول الزمني العام للاطار المتفق عليه 4 أشهر. وقال الدبلوماسيون في طهران ان اقتراح 4 أشهر طرحته ايران. ومن المتوقع ان يسعى الجانبان لعقد اللقاءات بين الخبراء والفنيين دون اي قيود وكلما اقتضت الحاجة، الا ان اللقاءات السياسية تعقد كل شهر مرة. ورغم ذلك يقول الغربيون بما انهم يرون ان الشهر الاخير سيكون حافلا بالمفاوضات المكثفة، فقد اقترحوا ان يكون الشهر الاخير مفتوحا تماما، لتجري فيه اللقاءات كلما اقتضت الحاجة.

4- والموضوع الرابع المتفق عليه في هذا الاطار، هو كيفية منح الاولويات للقضايا والمواضيع. وقالت المصادر المطلعة ان منح الاولويات يعني ايا من القضايا يتم تناولها أسرع وبشكل فوري، وأيها يمكن تناولها لاحقا.

ومع ذلك، فإن كلا الطرفين، ايران ومجموعة 5+1، اعلنوا عدم وجود اي وثيقة مدونة رسمية او غير رسمية بينهما، ولعل ذلك بسبب تجنب التعقيدات التي برزت بعد اتفاق جنيف، الا ان من الواضع ان تم التوصل الى اتفاقات رئيسية حول بعض القضايا الهامة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین