رمز الخبر: ۹۴۲۱
تأريخ النشر: ۰۲ اسفند ۱۳۹۲ - ۰۰:۴۸
أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بأن المفاوضات النووية الأخيرة كانت مفيدة ولكن هنالك الكثير من العمل الشاق الذي ينبغي إنجازه

أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بأن المفاوضات النووية الأخيرة كانت مفيدة ولكن هنالك الكثير من العمل الشاق الذي ينبغي إنجازه.

واختتم ظريف ومنسقة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي كاثرين آشتونالجولة الأولى من المفاوضات الشاملة بين ايران ومجموعة "5+1 بمؤتمر صحفي المشترك أعلنا فيه التوصل إلى اتفاق حول أجندة المفاوضات وتحديد 17 آذار/ مارس جولة للمفاوضات الجديدة.

وقال وزير الخارجية الإيراني "لقد كانت لنا 3 ايام عمل مكثفة ومفيدة، وهنالك الكثير من العمل أمامنا، وهو عمل شاق"، حيث "حددنا الأطر والأصول التي على أساسها ستعقد المفاوضات القادمة، وبدأنا نقاشاً تقنياً في أجواء إيجابية سيستكمل خلال الأشهر الأربعة المقبلة".

وإذّ لفت إلى"أن ما نراه داخل غرف المفاوضات لا نراه خارجها"، أملأن يستمر الشركاء في المفاوضات بنفس الأسلوب"، مضيفاً أنهناك "وسائل إعلام صهيونية تضخ أخبارا غير صحيحة للتأثير على سير المفاوضات".

وأعلن ظريف أننا "اتفقنا على ضرورة الحديث عن الموضوع النووي فقط، لكن وسائل دفاعنا لن تدخل في هذه المفاوضات، ولم يتم التطرق في المفاوضات إلى إغلاق أي موقع نووي إيراني".

وأوضح بان خبراء الجانبين سيلتقون بداية اذار/ مارس القادم، وأضاف الوزير الإيراني، انه ما عدا المستوى السياسي فقد بدأ العمل على المستوى الفني وتم الإتفاق على إطار زمني، لافتاً إلى أن المفاوضات ستمدد 6 أشهر أخرى اذا وافقت الأطراف على ذلك.

بدورها وصفت منسقة السياسة الخارجية للإتحاد الاوروبي كاثرين آشتون المفاوضات النووية الأخيرة بين ايران ومجموعة "5+1" بأنها "كانت بناءّة، موضحة بانه "تم تحقيق تقدم رغم ان العمل لم يكن سهلا".


وقالت اشتون في ختام المفاوضات النووية التي جرت بين ايران ومجموعة "5+1" في فيينا، "لقد اجرينا 3 جولات من المفاوضات البناءة وبحثنا بشان جميع القضايا".

واضافت منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي، "لقد كانت بداية جيدة، وبحثنا إلى جانب القضايا السياسية القضايا الفنية أيضاً".

ولاحقاً، قال دبلوماسي غربي الخميس إن كاثرين اشتون ستزور طهران يومي 9 و10 مارس آذار قبل الجولة التالية من المحادثات النووية مع ايران.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین