رمز الخبر: ۹۳۴
تأريخ النشر: ۲۰ شهريور ۱۳۹۱ - ۲۰:۰۶
حمّل قائد القوات البحرية للجيش الإيراني الأميرال "حبيب الله سياري" القوات الاجنبية المتواجدة بالخليج الفارسي مسؤولية تدهور ودمار البيئة من خلال تواجدها بالمنطقة، مؤكداً قدرة ايران على توفير الامن في المنطقة و"لا حاجة للتواجد الأجنبي بذريعة إحلال الامن".
شبکة بولتن الأخباریة: حمّل قائد القوات البحرية للجيش الإيراني الأميرال "حبيب الله سياري" القوات الاجنبية المتواجدة بالخليج الفارسي مسؤولية تدهور ودمار البيئة من خلال تواجدها بالمنطقة، مؤكداً قدرة ايران على توفير الامن في المنطقة و"لا حاجة للتواجد الأجنبي بذريعة إحلال الامن".

وأشار الاميرال سياري الى ان "الغرب يستخدم وسائل اعلامه لشن هجوم اعلامي سلبي و تضخيم تواجده في منطقه الخليج الفارسي"، مضيفا ان "قوات بحرية الجيش الايراني ترصد بشكل تام كافة تحركات القوات الاجنبية في المنطقة"، مبينا ان "تنقل حاملة الطائرات الاجنبية في منطقه الخليج الفارسي يشكل تهويلا اعلاميا وتبخترا سياسيا ينطوي على عمليات نفسية".

وأكد القائد العسكري الايراني ان "قواته البحرية وبالتعاون مع سائر القوات المسلحة بالجمهورية الاسلامية الايرانية لن تسمح لحظة واحدة باقتراب القوات الاجنبية من حدود البلاد وان كان هناك تواجد لها فان يقتصر على المياه الحرة".

وبين ان "الوجود الاجنبي في الخليج الفارسي يودي الى زعزعة الامن و هدم البيئة وخلق مشاكل كثيرة لبلدان المنطقة".

وتابع سياري يقول ان "السفن الحربية الاجنبية ومن بينها السفن النووية تلحق اضرارا جسيمة ببيئة المنطقة من خلال تنقلها في مياه الخليج الفارسي الذي يعد بحرا شبه مغلق وكذلك من خلال تفريغها القمامة والزيوت المحترقة والاضرار الناتجة عن الوقود النووية".

وختم حديثه يقول ان "الجمهورية الاسلامية في ايران قد اعلنت مرارا انها قادرة بمفردها او بالتعاون مع الدول المطلة على الخليج الفارسي قادرة على توفير الامن في المنطقة".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین