رمز الخبر: ۹۲۴۷
تأريخ النشر: ۱۳ بهمن ۱۳۹۲ - ۱۵:۳۲
قتل أربعة أشخاص على الأقل، وأصيب 15 آخرون، في تفجير سيارة مفخخة في مدينة الهرمل شمال شرقي لبنان، على الحدود الشمالية للبلاد مع سوريا.

قتل أربعة أشخاص على الأقل، وأصيب 15 آخرون، في تفجير سيارة مفخخة في مدينة الهرمل شمال شرقي لبنان، على الحدود الشمالية للبلاد مع سوريا.

ونجم التفجير عن سيارة كان يقودها "انتحاري" قرب محطة الأيتام للمحروقات في المدينة، في ثاني تفجير من نوعه يضرب الهرمل في أقل من شهر.

وأوضح شهود عيان أن التفجير أدى إلى اندلاع حريق كبير في المحطة الواقعة في الحي الرئيسي في المدينة. وقال مصدر أمني آخر: "انفجرت سيارة مفخخة في مدينة الهرمل قرب محطة الأيتام للمحروقات".

وقال وزير الداخلية اللبناني مروان شربل: "سقط أربعة شهداء على الأقل وأكثر من 15 جريحا في تفجير السيارة المفخخة"، مشيرا إلى أن ثلاثة من الجرحى "في حالة خطرة".

ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام الحكومية عن شربل قوله إن "المعلومات الأولية تشير إلى أن انتحاريا نفذ العملية". وكانت سيارة مفخخة انفجرت في المدينة نفسها في 16 يناير الماضي، مما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص.

"جبهة النصرة" تتبنى

في غضون ذلك، تبنت "جبهة النصرة في لبنان" المسؤولية عن التفجير، وذلك في بيان نشرته على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وفي 21 يناير الجاري، قتل أربعة أشخاص وأصيب 35 آخرون في تفجير ناجم عن سيارة مفخخة في منطقة حارة حريك بالضاحية الجنوبية للعاصمة بيروت.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین