رمز الخبر: ۹۲۳۳
تأريخ النشر: ۰۷ بهمن ۱۳۹۲ - ۱۸:۴۸
ذكر بيان صادر عن الرئاسة المصرية أن الرئيس عدلي منصور أصدر قرارا جمهوريا بترقية الفريق أول عبد الفتاح السيسي إلى رتبة المشير، تزامن ذلك مع أنباء عن أن قيادة الجيش تناقش طلب "جموع الشعب" ترشح السيسي لانتخابات الرئاسة.

أعلنت الرئاسة المصرية أن الفريق أول عبد الفتاح السيسي قائد الجيش ورجل مصر القوي منذ أطاح بالرئيس الإسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو، رقي اليوم الاثنين 27 يوليو/تموز إلى رتبة مشير، وهي أعلى رتبة في الجيش المصري. وقالت الرئاسة إن الرئيس المؤقت عدلي منصور "أصدر قرارا جمهوريا بترقية السيد الفريق أول عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع والإنتاج الحربي لرتبة المشير".

ونقلت رويترز عن مسؤول أمني لم تذكر هويته قوله إن "القرار كان متوقعا وهو الخطوة الأولى قبل استقالة قائد الجيش والإعلان عن ترشحه والمتوقع الآن قريبا جدا."

إلى ذلك قالت وكالة أنباءالشرق الأوسط المصرية الرسمية اليوم إن المجلس الأعلى للقوات المسلحة في مصر يناقش طلب "جموع الشعب" ترشح وزير الدفاع المشيرعبد الفتاح السيسي لانتخابات الرئاسة.

ومنذ أسابيع لا يخفي المحيطون بالمشير السيسي، وزير الدفاع ونائب رئيس الوزراء حالياً، رغبته في الترشح إلى الانتخابات الرئاسية المقررة في غضون ثلاثة أشهر. ومن المتوقع على نطاق واسع أن يخوض السيسي الذي عزل العام الماضي الرئيس الإسلامي محمد مرسي بعد احتجاجات شعبية مطالبة بتنحيته الانتخابات الرئاسية المقرر أن تجرى خلال ستة اشهر وتذهب التوقعات إلى أنه سوف يفوز بها. وحتى يتمكن السيسي من خوض انتخابات الرئاسة عليه ان يستقيل أولا من منصب وزير الدفاع ويترك القوات المسلحة.

وقد رقي إلى رتبة مشير عدد قليل من الضباط المصريين، منهم المشير حسين طنطاوي الرئيس السابق للمجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي تولى السلطة بالوكالة في أعقاب الثورة الشعبية التي أطاحت الرئيس حسني مبارك مطلع 2011.

ويرأس المجلس الأعلى في الوقت الراهن المشير السيسي الذي خلف المشير طنطاوي في وزارة الدفاع عندما أحاله مرسي على التقاعد صيف 2012.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین