رمز الخبر: ۹۲۱
تأريخ النشر: ۲۰ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۳:۵۵
شنت جماعة "خلق" الارهابية ، امس الاحد هجوما على القضاء العراقي والحكومة العراقية، على ضوء قرار الاعدام الصادر بحق طارق الهاشمي، مطالبة مجلس الامن الدولي بالتدخل في القضية.
شبکة بولتن الأخباریة: شنت جماعة "خلق" الارهابية ، امس الاحد هجوما على القضاء العراقي والحكومة العراقية، على ضوء قرار الاعدام الصادر بحق طارق الهاشمي، مطالبة مجلس الامن الدولي بالتدخل في القضية.

ودعت هذه الجماعة الارهابية مجلس الامن الدولي والامين العام للامم المتحدة وممثله الخاص في العراق مارتن كوبلر الى "التدخل فورا لضمان امن وسلامة نائب الرئيس العراقي".

وقال ما يسمى بـ"المجلس الوطني للمقاومه" الذي تتزعمه مريم رجوي في بيان له بعد ظهر امس الاحد ان "حكم الاعدام الصادر على الهاشمي هو قرار تم املاؤه من قبل الفاشية الدينية الحاكمة".

وتجاوزت الجماعة بذلك كل الاعراف الدولية التي توجب عدم التدخل في شؤون البلدان، خصوصا انها تتواجد في العراق منذ ايام النظام البعثي البائد، الذي كان يوليها الرعاية.

وبعد دخول الامريكان استمرت الرعاية لهم بواسطة القوات الامريكية الى ان تم تسليمهم الى الحكومة العراقية المنتخبة بعد انسحاب الامريكيين على ضوء اتفاقية سحب القوات اللامريكية من العراق في السنة الماضية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین