رمز الخبر: ۹۱۷
تأريخ النشر: ۲۰ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۳:۳۰
وأكدت المخرجة السورية ايفا داود سحب فيلميها من المشاركة بالمهرجان العالمي للسينمائيين حول العالم في انجلترا بعد اكتشافها أن سفارة اسرائيل في انجلترا هي الراعي الرئيسي للمهرجان.
شبکة بولتن الأخباریة: وأكدت المخرجة السورية ايفا داود سحب فيلميها من المشاركة بالمهرجان العالمي للسينمائيين حول العالم في انجلترا بعد اكتشافها أن سفارة اسرائيل في انجلترا هي الراعي الرئيسي للمهرجان.

واكتشف ايفا داود مؤخرا ان سفارة "اسرائيل" في لندن هي الراعي الرئيسي للمهرجان الأمر الذي حثها الى سحب فيلميها "عفريت النبع" و"في غيابات من أحب" من المشاركة في المهرجان.

ويذكر أن فيلم "في غيابات من أحب" قد حصل أخيراً على جائزة لجنة التحكيم وشهادة تقدير في مسابقة الأرز للأفلام العالمية القصيرة في مهرجان العالم العربي للفيلم القصير الذي أقيم في مدينة أفران المغربية.

وكان الفيلم قد حاز الجائزة الثانية في مهرجان كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأميركية كما أنه سبق أن شارك في مجموعة من المهرجانات، منها مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة في دورته الخامسة عشرة ومهرجان "عين المرأة السينمائية" في مدينة تورنتو. مدة الفيلم اثنين وعشرين دقيقة ويتناول حكاية " روز" الشخصية المركبة التي تعاني من حالة مرضية تمزج من خلالها ما بين الأموات والأحياء في عقلها. والعمل من بطولة الفنانين لمى ابراهيم، عدنان أبو الشامات، فادي صبيح، علي إبراهيم، ربا الحلبي والطفلين يزن ديب وإيفا خلوف ومن لبنان الفنان باسم مغنية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین