رمز الخبر: ۹۱۶۴
تأريخ النشر: ۲۹ دی ۱۳۹۲ - ۱۵:۰۳
قال المستشار نبيل صليب رئيس اللجنة :" إن إجمالي من شاركوا في التصويت بلغ أكثر من 20 مليون شخص، وأن نسبة من صوتوا بـ"نعم" كانت 1،98 %، مسجلة بذلك نسبة أعلى من استفتاء عام 2012

أعلنت اللجنة العليا للإنتخابات المصرية أن نسبة المشاركين بالتصويت في الإستفتاء على الدستور المصري الجديد بلغ نسبة 38،6% ممن تحق لهم المشاركة.

وقال المستشار نبيل صليب رئيس اللجنة :" إن إجمالي من شاركوا في التصويت بلغ أكثر من 20 مليون شخص، وأن نسبة من صوتوا بـ"نعم" كانت 1،98 %، مسجلة بذلك نسبة أعلى من استفتاء عام 2012". أما نسبة من صوت بـ"لا" فبلغت 9،1%، حسب صليب.

وأضاف المستشار أنه جرى وللمرة الأولى إدخال التقنية الإلكترونية في عملية التصويت مما سهل عمل القضاة والمشرفين في عمليتي الاستفتاء وفرز الأصوات.

وأكد صليب حرص اللجنة العليا للإنتخابات على العمل في التحضير لما بعد الدستور، أي الإنتخابات الرئاسية والبرلمانية القادمة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین