رمز الخبر: ۹۰۵
تأريخ النشر: ۲۰ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۲:۱۸
اتهمت وزارة الداخلية العراقية تنظيم القاعدة بالوقوف وراء اعمال العنف التي تعرضت لها المدن العراقية الاحد، مؤكدةً ان "المعركة ضد الارهاب مستمرة والقوات الامنية في تطور وتكثف جهودها لتحجيم الارهاب".
شبکة بولتن الأخباریة: اتهمت وزارة الداخلية العراقية تنظيم القاعدة بالوقوف وراء اعمال العنف التي تعرضت لها المدن العراقية الاحد، مؤكدةً ان "المعركة ضد الارهاب مستمرة والقوات الامنية في تطور وتكثف جهودها لتحجيم الارهاب".

وذكرت الوزارة في بيان "ان هجمات اليوم تأتي في سياق استراتيجية قوى الارهاب الرامية الى استثمار الاجواء السياسية الداخلية والاقليمية لاعادة صورة المشهد الامني الى ماكانت عليه قبل خطة فرض القانون".

واضاف "ان هذه الهجمات تعري قوى الارهاب اكثر من ذي قبل وتكشف الوجه القبيح لمن خدعوا البعض في السنوات المنصرمة والتي صورت اعمالهم شكلاً من اشكال المقاومة والجهاد ضد المحتلين، فالهجمات الراهنة استهدفت المساجد والاسواق الشعبية والمواطنين العزل في استهداف طائفي واضح لاثارة الفتن الطائفية وزيادة الاحتقانات السياسية وتشتيت الجهود الامنية، ولكي تصب اهداف هذه الهجمات في طاحونة قوى متربصة بأمن العراقيين واستقرارهم وازدهارهم".

وتابع البيان "ان جراح العراقين ستزيدهم اصرارا وعنادا في رفض الانصياع لارادة الارهاب ومخططاته الخبيثه وستزيدهم ارادة القوى الامنية صلابة في مواجهة الارهاب وحواضنه فالمعركة ضد الارهاب مستمرة وقواتنا الامنية في تطور من حيث العدة والعدد والخبرات وهي ماضية في تكثيف جهودها لتحجيم الارهاب".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین