رمز الخبر: ۹۰۲۲
تأريخ النشر: ۱۵ دی ۱۳۹۲ - ۱۶:۴۰
كشف مسؤول فلسطيني، اليوم، أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري يمارس "ضغوطاً كبيرة" على الرئيس الفلسطيني محمود عباس للقبول باتفاق إطار يتضمن الاعتراف بيهودية إسرائيل.

كشف مسؤول فلسطيني، اليوم، أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري يمارس "ضغوطاً كبيرة" على الرئيس الفلسطيني محمود عباس للقبول باتفاق إطار يتضمن الاعتراف بيهودية إسرائيل.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن هويته، في تصريح لوكالة "فرانس برس"، إن كيري "خلال اجتماعه الأخير الليلة الماضية مع عباس ووفد من القيادة الفلسطينية، مارس ضغوطاً كبيرة على عباس للقبول باتفاق إطار يتضمن القبول بيهودية إسرائيل".

وأضاف: "لكن الرئيس جدد مرة أخرى رفضه الاعتراف بيهودية إسرائيل، وأكد تمسكه بالتوصل إلى اتفاق يلبي الحقوق الفلسطينية، ويؤدي إلى قيام دولة فلسطينية مستقلة على حدود العام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، كما أكد رفضه لأي وجود إسرائيلي عسكري في أراضي دولة فلسطين وأي وجود استيطاني في أراضي هذه الدولة".

ووصف المسؤول اللقاء الفلسطيني-الأميركي في رام الله، مساء أمس، بأنه "كان جلسة مفاوضات صعبة جداً".

وأشار إلى أن كيري طالب عباس بأن "يعطيه مواقف نهائية وواضحة وصريحة ومحددة على الخطوط العريضة لاتفاق الإطار الذي ينوي تقديمه إلى الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي".

وأوضح أن "معظم اللقاء الذي استمر أكثر من أربع ساعات تركز على موضوع الدولة اليهودية".

وأكد أن كيري "أبلغ الجانب الفلسطيني أن موضوع يهودية الدولة ليس موقفاً إسرائيلياً فقط بل هو موقف الإدارة الاميركية أيضاً".

وفي سياق متصل، صرح وزير العلاقات الدولية في حكومة بنيامين نتانياهو ان اسرائيل ترفض مقترحات الولايات المتحدة حول ضمان امن وادي الاردن.

وقال يوفال ستينيتز ان "الامن يجب ان يبقى بايدينا"، معتبرا ان "كل الذين يقترحون حلا يقضي بنشر قوة دولية او شرطيين فلسطينيين او وسائل تقنية لا يفقهون شيئا في الشرق الاوسط".

وتأتي تصريحات الوزير الاسرائيلي بينما عرض وزير الخارجية الاميركي جون كيري مشروع اتفاق على الاسرائيليين والفلسطينيين.

ويلمح ستينيتز الى خطة اميركية تقضي بنشر انظمة متطورة للدفاع والمراقبة في غور الاردن على طول الحدود بين الضفة الغربية والاردن في حال انسحاب اسرائيلي من هذه المنطقة.

وكان القائد السابق للتحالف الدولي في افغانستان والمستشار الخاص للشرق الاوسط الجنرال جون الن اعد هذا الاقتراح العام الماضي.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین