رمز الخبر: ۹۰۰۸
تأريخ النشر: ۱۴ دی ۱۳۹۲ - ۱۴:۵۷
توفي زعيم تنظيم عبد الله عزام السعودي ماجد الماجد إثر تدهور حالته الصحية بعد أن اعتقلته مخابرات الجيش اللبناني قبل أيام.

أفادت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام يوم 4 يناير/كانون الثاني أن زعيم تنظيم "كتائب عبد الله العزام" السعودي ماجد الماجد توفي، إثر تدهور حالته الصحية، بعدما تم القبض عليه منذ أيام من قبل مخابرات الجيش اللبناني.

وكشفت معلومات صحفية في وقت سابق أن الماجد كان يقود حملة في لبنان تهدف الى محاربة حزب الله اللبناني، وهو المتهم الرئيسي في تنسيق تفجيري بئر حسن اللذين استهدفا السفارة الايرانية. والماجد هو أيضا مطلوب في الولايات المتحدة بتهمة الارهاب، ويعتبره البعض من القادة العسكريين البارزين في القاعدة.

كان الماجد، المصاب بالفشل الكلوي، يحتجز في المستشفى العسكري التابع للجيش بسبب "حالته الصحية الصعبة"، حسب ما ذكرت في وقت سابق مصادر أمنية.

يشار إلى أن القضاء اللبناني كان قد أصدر في 2009 حكما بحق ماجد الماجد بتهمة الانتماء إلى تنظيم "فتح الإسلام" الذي خاض معارك مع الجيش في مخيّم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين بشمال لبنان في 2007.

وبعد أن نجح الجيش بالقضاء على "فتح الإسلام"، انشئت في 2009 كتائب عبد الله عزام المدرجة على لائحة وزارة الخارجية الأميركية للمنظمات الإرهابية.

وتمت مبايعة الماجد "أميرا لكتائب عبد الله عزام" في يونيو 2012 في سوريا، بحسب ما أوردت مواقع إلكترونية مقربة من الجماعات "المتشددة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین