رمز الخبر: ۸۷۴۰
تأريخ النشر: ۰۷ آذر ۱۳۹۲ - ۱۳:۱۷
طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، اليوم، السلطات المصرية بالنظر في تعديلات قانون منع التظاهر

طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، اليوم، السلطات المصرية بالنظر في تعديلات قانون منع التظاهر.

وقال المتحدث باسم الأمين العام مارتن نسيركي إن بان كي مون "منشغل جداً بعمليات الاحتجاز وتفريق المتظاهرين بعنف في مصر، علاوة على معلومات بشأن أعمال عنف ذات طابع جنسي ضد متظاهرين".

وأوضح أن الأمين العام يعتبر أن "حرية التعبير والتجمع أساسية لكي تتمكن مصر من تنظيم الاستفتاء المقرر على الدستور بطريقة ذات مصداقية، والذي ستتبعه انتخابات رئاسية وتشريعية".

وشهدت القاهرة ومحافظات مصرية اخرى احتجاجات يوم أمس الاربعاء، ضد القانون الذي يحظر التظاهر إلا بموافقة وزارة الداخلية.

وفرقت قوات الشرطة تظاهرتين وسط القاهرة نظمتها حركات سياسية ثورية، في اول حادث في العاصمة منذ صدور هذا القانون الاحد، مستخدمة قنابل الغاز وخراطيم المياه، واعتقلت 30 بينهم ناشطات قبل أن تطلق صراحهن، بينما أحالت 24 إلى النيابة العامة.

ويمنع قانون التظاهر الاجتماعات او التظاهرات التي تهدد الأمن العام، وينص على عقوبات تصل الى السجن خمس سنوات.

وأصدرت النيابة قرارا بحبس 24 متهما في التظاهرات 4 أيام احتياطيا على ذمة التحقيقات، فيما قالت مصادر إن التحقيقات كشفت أن "حركة 6 أبريل أعلنت على شبكة الإنترنت الدعوة لأنصار هذا الفصيل للتظاهر في شارع قصر العيني، ضد قانون التظاهر".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :