رمز الخبر: ۸۶۷۳
تأريخ النشر: ۲۴ آبان ۱۳۹۲ - ۱۲:۱۲
القاهرة تغير بوصلتها العسكرية نحو الشرق
تعتزم روسيا ومصر توقيع إتفاقية تعاون مشترك في المستقبل القريب ، في إشارة إلى تغير بوصلة القاهرة عسكريا نحو الشرق.

تعتزم روسيا ومصر توقيع إتفاقية تعاون مشترك في المستقبل القريب ، في إشارة إلى تغير بوصلة القاهرة عسكريا نحو الشرق.

وأعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو من القاهرة بعد محادثات مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي عن الاتفاق مع الجانب المصري على توقيع اتفاقية تعاون مشترك في المستقبل القريب بين القوات المسلحة الروسية والمصرية.

وأضاف شويغو أن البلدين اتفقا على إنشاء فريق عمل سيقوم بإعداد مشروع الاتفاقية هذه، مشيرا إلى أن الجانبين بحث كذلك تعزيز التعاون في مجال تعليم العسكريين وتدريب الكوادر للقوات المسلحة.

وتأتي تصريحات وزير الدفاع الروسي في وقت شهدت العلاقات العسكرية بين القاهرة وواشنطن بعض الفتور، بعدما بادرت الولايات المتحدة بإيقاف جزء من مساعداتها العسكرية إلى مصر، عقب التطورات السياسية في البلاد.

وقال شويغو: "اليوم ناقشنا كافة المسائل المتعلقة بمكافحة الإرهاب والقرصنة، وحددنا عددا من الخطوات، بما في ذلك إجراء مناورات تكتيكية مشتركة".

كما أعلن عن الاتفاق على إجراء مناورات مشتركة لمكافحة الإرهاب والقرصنة وعلى تبادل وفود مشتركة للقوات البحرية والجوية بين البلدين، وعبّر عن الأمل بأن يصبح لقاء "2+2" انطلاقة جديدة للعلاقات بين البلدين.

وأشار الوزير الروسي الى أن الاجتماعات الروسية المصرية في إطار "2+2" ستسمح للبلدين بتطوير التعاون الثنائي بشكل أفضل. وأضاف قوله: "نأمل بأن تعطي لقاءاتنا اليوم انطلاقة إلى إطار آخر، ألا وهو اجتماعات وزراء الخارجية والدفاع، التي تسمح لنا ببحث جميع مسائل الأمن والتعاون في هذه المنطقة".

وكان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في المحادثات مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي قد قال إن موسكو مصممة على تطوير العلاقات مع مصر في المجال العسكري وتكثيف الاتصالات الثنائية في هذا المجال.

وأوضح شويغو الذي زار القاهرة الخميس أن المسؤولين الكبار في وزارتي الدفاع اجتمعوا لأول مرة مساء الأربعاء، ليؤكدوا على اهتمام الطرفين بتطوير التعاون الثنائي في المجال العسكري.

وشدد الوزير على أن روسيا تقليديا تولي اهتماما كبيرا بالعلاقات مع مصر. وتابع: "آمل أن أواصل اليوم الحوار البناء بشأن شتى المسائل المتعلقة بالتعاون العسكري والعسكري-التقني. كما أقترح بحث القضايا الملحة للأمن الدولي والإقليمي"


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :