رمز الخبر: ۸۶۷۲
تأريخ النشر: ۲۳ آبان ۱۳۹۲ - ۱۷:۵۳
في إحياء ذكرى استشهاد الامام الحسين بالعراق
قال مسؤول كبير ومصادر بالشرطة العراقية إن مهاجما انتحاريا فجر نفسه اليوم الخميس وسط جمع من الزوار الذين كانوا يحيون ذكرى استشهاد الامام الحسين بمدينة السعدية بشرق العراق، مما أسفر عن مقتل 35 شخصا على الأقل وإصابة 75 آخرين.

وقالت المصادر ان المهاجم الذي ارتدى زي الشرطة فجر حزاما ناسفا وسط حشد من الزوار ومعظمهم من الاكراد. ونقل معظم الجرحى الى المستشفيات في منطقة كردستان العراق بشمال البلاد. وقال كاظم الزركوشي (47 عاما) وهو سائق سيارة أجرة أصيب في الهجوم بالمستشفى "كنت قرب مجموعة من الزوار وفجأة سمعت انفجارا كبيرا."وأضاف "غطى الغبار والدخان المنطقة ووجدت نفسي محاطا بالجثث والمصابين. كانوا يصرخون طلبا للمساعدة." ويعتبر تنظيم القاعدة والفروع التابعة له بما فيها الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) الناشطة في سوريا أيضا، أبرز المتهمين في استهداف المواطنين العراقيين.

ويحيي المسلمون كل عام يوم العاشر من محرم الحرام وهو ذكرى استشهاد الامام الحسين عليه السلام، حيث يشارك في هذه المراسيم عشرات الآلاف من داخل العراق وخارجه. وزادت هجمات المسلحين في العراق منذ بداية العام ويقتل المئات شهريا. وزاد العنف المخاوف من عودة اعمال القتل الى الذروة التي وصلت اليها عامي 2006-2007 حين قتل عشرات الآلاف.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :