رمز الخبر: ۸۶۴۴
تأريخ النشر: ۱۳ آبان ۱۳۹۲ - ۱۷:۱۰
في مراسم اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي بطهران
أحرقت الجماهير الايرانية المشاركة في مراسم يوم 13 أبان (4 تشرين الثاني/ نوفمبر)، يوم مقارعة الاستكبار العالمي، علمي اميركا والكيان الاسرائيلي، ودمى قادتهما.
شبکة بولتن الأخباریة: أحرقت الجماهير الايرانية المشاركة في مراسم يوم 13 أبان (4 تشرين الثاني/ نوفمبر)، يوم مقارعة الاستكبار العالمي، علمي اميركا والكيان الاسرائيلي، ودمى قادتهما.

وفي هذه المراسم التي جرت امام وكر التجسس الاميركي السابق (السفارة الاميركية السابقة في طهران)، أعلن المشاركون وهم من مختلف شرائح الشعب ومن ضمنهم طلبة جامعيون وتلامذة مدارس، بهذا الاجراء الرمزي، احتجاجهم على سياسات اميركا والكيان الاسرائيلي العدائية.

وردد المشاركون شعارات "الموت لاميركا" و"الموت لاسرائيل" كما رفعوا يافطات تندد بجرائم وممارسات اميركا والكيان الاسرائيلي.

وسيتم لاحقا تلاوة البيان الختامي لهذا التجمع احياء لذكرى اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي.

وفي مثل هذا اليوم سيطر الطلبة السائرون على نهج الامام الخميني (رض) على وكر التجسس الاميركي السابق في طهران يوم 4 تشرين الثاني / نوفمبر عام 1979 ، احتجاجا على سياسات اميركا وممارساتها ومؤامراتها ضد الشعب الايراني.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :