رمز الخبر: ۸۴۵۶
تأريخ النشر: ۰۷ آبان ۱۳۹۲ - ۲۳:۰۲
دعا سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم في منظمة الامم المتحدة محمد خزاعي، مجلس الامن الدولي لادانة العملية الوحشية التي قامت بها مجموعة ارهابية وادت الى استشهاد 14 من قوات حرس الحدود الايرانيين في منطقة سراوان الحدودية الواقعة جنوب شرق ايران.
شبکة بولتن الأخباریة: دعا سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم في منظمة الامم المتحدة محمد خزاعي، مجلس الامن الدولي لادانة العملية الوحشية التي قامت بها مجموعة ارهابية وادت الى استشهاد 14 من قوات حرس الحدود الايرانيين في منطقة سراوان الحدودية الواقعة جنوب شرق ايران.

واشار خزاعي في رسالة وجهها لرئيس مجلس الامن الدولي الى العملية الارهابية التي نفذها عناصر مسلحة تابعة لاحدى الزمر الارهابية في المنطقة الحدودية لمدينة سراوان بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران وادت الى استشهاد 14 من قوات حرس الحدود وجرح 6 آخرين، داعيا مجلس الامن الدولي لابداء رد فعل عاجل ومناسب تجاه هذه العملية الوحشية.

واشار الى ان مجموعة ما يسمى بـ "جيش العدل" الارهابية قد تبنت هذه العملية واضاف، ان الدلائل تشير الى ان هذه العملية الارهابية التي قامت بها هذه المجموعة الداعية للعنف يوم الجمعة قد حصلت عبر تسلل عناصر من هذه المجموعة عبر الحدود الشرقية الايرانية.

واوضح سفير ومندوب ايران الدائم في رسالته الى رئيس مجلس الامن الدولي واعضاء المجلس بان رد الفعل المناسب من قبل مجلس الامن ازاء هذا العمل الارهابي سيوجه من جهة رسالة قوية لهذه المجموعة الارهابية وحماتها بان ارتكاب مثل هذه الاعمال الاجرامية من قبل اي مجموعة وفي اي زمان ومكان كان امر لا يحتمل، ويؤدي من جهة اخرى لمواساة ذوي ضحايا هذه العملية الوحشية.

وقال خزاعي في ختام رسالته، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية عازمة على اتخاذ جميع الاجراءات اللازمة لمعاقبة هذه المجموعة الارهابية جراء عملها الاجرامي هذا، وهي في هذا السياق تتوقع من المجتمع الدولي ودول الجوار التعاون الكامل من اجل تحقيق هذا الامر.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین