رمز الخبر: ۸۴۵۱
تأريخ النشر: ۰۷ آبان ۱۳۹۲ - ۲۲:۳۷
دافع وزير الخارجية الاميركي جون كيري بقوة الاثنين عن خيار الدبلوماسية في محاولة لتسوية الازمة المفتعلة حول البرنامج النووي الايراني المخصص لاغراض سلمية، موجها انتقادا للكيان الاسرائيلي الذي يريد تصعيد الضغط على طهران.
شبکة بولتن الأخباریة: دافع وزير الخارجية الاميركي جون كيري بقوة الاثنين عن خيار الدبلوماسية في محاولة لتسوية الازمة المفتعلة حول البرنامج النووي الايراني المخصص لاغراض سلمية، موجها انتقادا للكيان الاسرائيلي الذي يريد تصعيد الضغط على طهران.

وفي كلمة حول نزع الاسلحة وعدم نشر الاسلحة النووية في واشنطن، ذكر كيري بان الولايات المتحدة "امامها فرصة لمحاولة اختبار الرغبة الحقيقية او لا لايران في مواصلة برنامجها النووي لاغراض سلمية بحتة".

واضاف "في حال رفضت الولايات المتحدة بوصفها (حسب زعمه) دولة مسؤولة امام كل الانسانية، فكرة البحث في هذه الامكانية فستكون كليا غير مسؤولة".

واستؤنفت في منتصف تشرين الاول/اكتوبر في جنيف المحادثات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا + المانيا) حول البرنامج النووي الايراني المخصص لاغراض سلمية.

ولكن الكيان الاسرائيلي المحتل لفلسطين والذي يملك ترسانة نووية سرية غير خاضعة لإشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية ولم ينظم الى معاهدة حظر الانتشار النووي، يعارض ويحاول عرقلة الانفتاح الدبلوماسي بين الغربيين وايران.

واضاف كيري "المح البعض وبطريقة ما الى انه من الخطأ محاولة" المسار الدبلوماسي مع طهران ولكنه لم يقل اسرائيل. وقال ايضا "لن نسقط تحت هذه التكتيكات وقوى الخوف هذه".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین