رمز الخبر: ۸۴۴۸
تأريخ النشر: ۰۷ آبان ۱۳۹۲ - ۲۲:۳۰
برلماني ايراني يحذر:
صرح عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي جواد كريمي قدوسي بان الثورة الاسلامية وبناء على منطقها القوي جدا لم تتهرب من الحوار اطلاقا ولكن علينا الا ننسى بان طرف الحوار في المفاوضات مع الغرب هي اميركا التي تملك ملفا اسود.
شبکة بولتن الأخباریة: صرح عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي جواد كريمي قدوسي بان الثورة الاسلامية وبناء على منطقها القوي جدا لم تتهرب من الحوار اطلاقا ولكن علينا الا ننسى بان طرف الحوار في المفاوضات مع الغرب هي اميركا التي تملك ملفا اسود.

وقال كريمي قدوسي في تصريح خاص ادلى به لوكالة انباء فارس، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ووفقا لمبادئ الثورة الاسلامية ليس لها خط احمر للحوار مع العالم سوى الكيان الصهيوني، لان لنا منطقا وثقافة غنية في مختلف المجالات ونحضر بثقة عالية بالنفس في مختلف الساحات السياسية والاجتماعات الدولية.

واضاف، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وعلى اساس منطقها القوي وخطابها الديني والفضائل الانسانية ترى بانها يمكنها حل الكثير من العقد العمياء الموجودة في العالم.

وتابع عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية البرلمانية، ان الحقيقة التي تضحت لنا ولشعوب العالم بعد 35 عاما من الثورة الاسلامية هي ان هاجس الغرب من برنامجنا النووي هو مجرد ذريعة للوصول الى اغراضهم الاستكبارية والاستعمارية ضد الشعب الايراني كي يتمكنوا من تحقيقها حسب تصوراتهم الباطلة.

وقال، علينا الالتفات الى هذه النقطة وهي ان اميركا لا تسعى لازالة القلق لانه لا توجود قضية تستدعي القلق اساسا وان المعلومات النووية الايرانية شفافة تماما.

وقال كريمي قدوسي، اننا وعلى صعيد الامن القومي ندعم خط المقاومة لانه مستهدف من قبل اعدائنا ويمكننا من الناحية الاقتصادية ايضا ان تكون لنا علاقات طيبة مع الشعوب الاسلامية هذه بحيث نصبح في غنى عن الغرب الذي يعرف هذه القضايا جيدا ويشعر بالقلق منها.

واضاف، انه في مسالة المفاوضات مع الغرب ينبغي ان نعلم بان الطرف الاخر هو عدونا وله سجل اجرامي حافل ضد الشعب الايراني بحث انه حتى اوباما اعلن بانه على استعداد لشن الحرب من اجل امن الكيان الصهيوني.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین