رمز الخبر: ۸۳۷۷
تأريخ النشر: ۲۹ مهر ۱۳۹۲ - ۱۹:۳۶
اعلن مندوب برنامج الامم المتحدة الانمائي في طهران غري لويس انه في ضوء المسيرة الايجابية للمفاوضات النووية الاخيرة، ستقوم الامم المتحدة بتنفيذ مشاريع مشتركة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.
شبکة بولتن الأخباریة: اعلن مندوب برنامج الامم المتحدة الانمائي في طهران غري لويس انه في ضوء المسيرة الايجابية للمفاوضات النووية الاخيرة، ستقوم الامم المتحدة بتنفيذ مشاريع مشتركة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وقال لويس في تصريح خاص ادلى به لمراسل وكالة انباء "فارس" في الرد على سؤال فيما اذا كانت المسيرة الايجابية المتوقعة للمفاوضات بين ايران واميركا ومجموعة "5+1" ستكون مؤثرة في العلاقات مع الامم المتحدة، ان منظمة الامم المتحدة وايران تتعاونان منذ اعوام طويلة وفي ضوء المسيرة الايجابية للمفاوضات النووية ستصبح هذه العلاقات افضل من السابق.

واكد مندوب الامم المتحدة في طهران بانه يتابع مسالة تطوير العلاقات بين المنظمة والجمهورية الاسلامية الايرانية.

وبشان احدث برنامج تقوم الامم المتحدة بتنفيذه في ايران قال، اننا نستمر حاليا بتنفيذ برامج سابقة متفق عليها مع ايران ونشجع ان يقوم مسؤولو الامم المتحدة بزيارة ايران لتوقيع اتفاقيات مشتركة.

واوضح لويس انه في هذا السياق ستقوم السيدة "كارك" رئيسة برنامج الامم المتحدة الانمائي UNDP بزيارة الى طهران في غضون ايام.

يذكر ان برنامج الامم المتحدة الانمائي يتعاون مع الجمهورية الاسلامية في تنفيذ مشاريع مكافحة التصحر ومواجهة تخريب البيئة وعقد قبل شهر اتفاقية الصيرفة الخضراء مع البنك الزراعي الايراني من اجل توفير التسهيلات اللازمة من قبل هذا البنك للحفاظ على البيئة في البلاد.

كما ان منظمة الامم المتحدة والى جانب نقلها العلوم والتكنولوجيا تقوم بتوفير الدعم المالي للمشاريع المشتركة ايضا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین