رمز الخبر: ۸۳۶۱
تأريخ النشر: ۲۸ مهر ۱۳۹۲ - ۱۸:۵۶
اعلن الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي الاحد دعمه رفض السعودية تسلم مقعدها في مجلس الامن الدولي، متهما المجلس بانه لم يتحمل يوما مسؤولياته تجاه الدول العربية.
شبکة بولتن الأخباریة: اعلن الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي الاحد دعمه رفض السعودية تسلم مقعدها في مجلس الامن الدولي، متهما المجلس بانه لم يتحمل يوما مسؤولياته تجاه الدول العربية.

واكد العربي ان السعودية كانت محقة في الاعتراض على طريقة عمل مجلس الامن ولكونه لم يتحمل يوما على حد قوله مسؤولياته في حفظ السلام والامن الدوليين.

واشار الى ان المجموعة العربية في الامم المتحدة هي اكثر من عانى من عجز مجلس الامن في تحمل مسؤولياته خصوصا في القضية الفلسطينية والنزاع السوري، معربا عن امله في ان يؤدي هذا القرار الى الاسراع في الاصلاحات الموعودة في المنظمة.

بدوره، ابدى الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي اكمل الدين احسان اوغلي دعمه للسعودية املا في ان يؤدي رفض الرياض شغل مقعد غير دائم في مجلس الامن الى "الاسراع في عملية اصلاح مجلس الامن وذلك بتعزيز شفافيته ومساءلته وتمثيله".

وفي بيان صدر في مقر المنظمة في جدة، أشار الأمين العام إلى أن "الدول الأعضاء فى منظمة التعاون الإسلامي لها مصلحة مباشرة وحيوية فى إصلاح مجلس الأمن مذكرا بمطالبتها بالتمثيل المناسب فى المجلس بما يتماشي مع وزنها الديموغرافي والسياسي، وبما يتفق ونسبة عضويتها في الأمم المتحدة".

ورفضت الرياض الجمعة دخول مجلس الامن الدولي للمرة الاولى، في قرار غير مسبوق يرمي الى الاحتجاج على "عجز" المجلس خصوصا في معالجة النزاع السوري.

ودعت الدول العربية في الامم المتحدة السبت الرياض الى العدول عن قرارها والقبول بتولي مقعد في مجلس الامن الدولي اعتبارا من الاول من كانون الثاني/يناير بهدف الدفاع عن المصالح العربية في هذه المرحلة "المهمة والتاريخية" خصوصا في الشرق الاوسط.

وقال البيان الذي نشرته الدول العربية في الامم المتحدة "ومع تفهمنا واحترامنا لموقف الاشقاء في المملكة الا اننا نتمنى عليهم وهم خير من يمثل الامتين العربية والاسلامية في هذه المرحلة الدقيقة والتاريخية وخاصة بالنسبة لمنطقة الشرق الاوسط، ان يحافظوا على عضويتهم في مجلس الامن وذلك لمواصلة دورهم المبدئي والشجاع في الدفاع عن قضايانا وتحديدا من على منبر مجلس الامن".

ويقوم مجلس الامن الدولي سنويا بتغيير خمسة من اعضائه العشرة غير الدائمين على قاعدة اقليمية.

والخميس، تم اختيار السعودية وتشاد وتشيلي ونيجيريا وليتوانيا لولاية من عامين تبدأ في اليوم الاول من العام 2014.

واذا ما بقيت السعودية على موقفها الرافض للانضمام الى مجلس الامن، سيعود الى المجموعة العربية داخل الجمعية العامة للامم المتحدة اختيار مرشح جديد للانضمام الى المجلس على ان تتم الموافقة عليه عبر تصويت لكامل اعضاء الجمعية العامة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین