رمز الخبر: ۸۳۶
تأريخ النشر: ۱۶ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۸:۴۵
شبکة بولتن الأخباریة: أفاد مراسل العالم في سوريا أن كتيبة الفاروق التابعة لما يسمى بالجيش الحر قتلت طعنا بالسكاكين رئيس ما يسمى بشورى الدولة الإسلامية أبو محمد الشامي العبسي في معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا، ما أدى لاندلاع اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

وقالت مصادر مطلعة ان أبو محمد الشامي العبسي قُتل على يد 15 عنصراً من كتيبة الفاروق، ودفن الاثنين عبر القاء جثته في حفرة.

وكانت معلومات سابقة أفادت ان اعضاء ما يسمى بشورى الدولة الإسلامية المتواجدين على معبر باب الهوى، يقيمون علاقات تنسيق حسنة مع الأمن التركي، في حين كان هنالك تأزّم في العلاقة مع ما يسمى بالجيش الحر.

وسبق ان حدثت مشكلة سابقة واحتكاك بين ما يسمى بالجيش السوري الحر واعضاء ما يسمى بشورى الدولة الإسلامية.

من جانب اخر  قتل الجيش السوري اكثر من خمسين مسلحا اثناء استهدافه موكب سيارات للمسلحين في ريف ادلب.

وفي ريف دمشق اعتقل عددا من المسلحين وضبط سيارتين مفخختين كما أحبط محاولة تسلل لأعداد كبيرة من المسلحين عبر الحدود التركية.

وقتل الجيش عددا من المسلحين في حلب كما داهم أوكارا للمسلحين وقتل عشرة منهم في البويضة الشرقية.


الكلمات الرئيسة: الجيش الحر

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین