رمز الخبر: ۸۳۲۴
تأريخ النشر: ۲۷ مهر ۱۳۹۲ - ۲۳:۱۴
انتقد مساعد الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية العميد مسعود جزائري ازدواجية سياسة الغرب في التعاطي مع الارهاب وقال، ان هذه السياسة ستنكشف عاجلا ام آجلا، وان السلاح الذي يضعه الاميركيون تحت تصرف القاعدة وسائر المجموعات الارهابية سيستهدفهم هم انفسهم تاليا.
شبکة بولتن الأخباریة: انتقد مساعد الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية العميد مسعود جزائري ازدواجية سياسة الغرب في التعاطي مع الارهاب وقال، ان هذه السياسة ستنكشف عاجلا ام آجلا، وان السلاح الذي يضعه الاميركيون تحت تصرف القاعدة وسائر المجموعات الارهابية سيستهدفهم هم انفسهم تاليا.

واشار العميد جزائري الى التوجهات والسياسات المتناقضة للاميركيين في التعاطي مع الارهاب وتعقيدات سلوكهم مع المجموعات الارهابية واضاف، ان اميركا تزود القاعدة بالسلاح من جانب وترسل عناصرها الى المذبحة من جانب اخر.

وتابع مساعد الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية، ان هذه السياسة المزدوجة ستنكشف تاليا وان الاسلحة التي يزود الاميركيون بها القاعدة وسائر المجموعات الارهابية ستستهدفهم هم انفسهم تاليا.

واوضح العميد جزائري انه مع مشاهدة الادلة كان من المتوقع ايضا ان المجموعات الارهابية صنيعة اميركا وبعض الدول الاوروبية سترتد على مصدري الارهاب في النهاية واضاف، لاشك ان الارهاب في المنطقة خاصة في سوريا سيخلق العديد من المشاكل لاميركا وسائر الاطراف الحاضنة والداعمة للارهاب على مستوى المنطقة وخارجها.

وقال، ان استراتيجية الارهاب الاميركية الجديدة المتمثلة في إضعاف المجموعات الارهابية التي إصطنعتها هي بنفسها، سيناريو معقد اتضحت فصوله للارهابيين وهو الامر الذي اثار حساسيتهم ما جعلهم يخططون لاجراءات مضادة.

وحول نهاية هذه القضية قال رئيس لجنة الاعلام الدفاعي في البلاد، ان الافاق البعيدة لهذه اللعبة القذرة التي يقوم بها الاميركيون والصهاينة، ستكون لعبة تدور بين الارهابيين وعرابيهم.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین