رمز الخبر: ۸۳۱۹
تأريخ النشر: ۲۷ مهر ۱۳۹۲ - ۲۰:۵۵
محسن رضايي:
أكد القائد العام الاسبق للحرس الثوري الايراني "محسن رضايي" ان الغاء جميع الحظر المفروض على إيران يشكل اقل التوقعات من الغربيين فيما ندد بسياسة الازدواجية الغربية تجاه حقوق الانسان.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد القائد العام الاسبق للحرس الثوري الايراني "محسن رضايي" ان الغاء جميع الحظر المفروض على إيران يشكل اقل التوقعات من الغربيين فيما ندد بسياسة الازدواجية الغربية تجاه حقوق الانسان.

وقال رضايي وهو امين مجمع تشخيص مصلحة النظام برئاسة آية الله هاشمي رفسنجاني، في تصريح خاص لمراسل فارس، ان الفريق المفاوض الايراني ينبغي ان لا يعبر عن فرحته اكثر من اللازم.

وأضاف ردا على سؤال حول المفاوضات بين السداسية الدولية وطهران ان ثمة انجازين يمكن افتراضها عند نهاية مشوار المفاوضات؛ الانجازات المباشرة وغيرالمباشرة.

وأوضح رضايي ان الغاء جميع الحظر المفروض على ايران من قبل الغرب، اقل توقعاتنا ضمن اطار الانجازات المباشرة وقريبة المدى للمفاوضات واقصاها هي ازالة كافة الاسلحة الكيماوية في المنطقة.

وتابع "ونتوقع كذلك ان يوقفوا سياسة التمييز في الديمقراطية"، مشيرا الى الشعب البحريني الذي يريد حكومة شعبية، كما قال.

وبخصوص الانجازات غير المباشرة، قال رضايي ان الغربيين خلقوا اجواء ضد ايران طيلة 8 سنوات ماضية وروجوا ان ايران من دعاة الحرب والقتل، مضيفا: الا ان الجولة الاخيرة للمفاوضات تبينت صورة ايران الحقيقية وتمكنا من ان نبين ان ايران تسعى لتحقيق السلام وتكره حيازة السلاح الذري والكيماوي.

واوصى الفريق المفاوض الايراني بان لا يعبر عن فرحته اكثر مما ينبغي بشأن نتيجة المفاوضات، معربا عن أمله بان تستخدم الحكومة الحالية برئاسة حسن روحاني تجارب الماضي في المفاوضات وتختار طريق الوسطية والاعتدال في عملها.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین