رمز الخبر: ۸۳۱
تأريخ النشر: ۱۶ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۸:۲۷
التايمز :
كشف الصحفي فرانسيس ايليوت مراسل صحيفة التايمز البريطانية في باكستان أن مئات من المقاتلين العرب يغادرون المناطق الحدودية بين باكستان وأفغانستان للإنضمام إلى المجموعات الارهابية المسلحة التي تضم مسلحين أجانب في سورية.
شبکة بولتن الأخباریة: كشف الصحفي فرانسيس ايليوت مراسل صحيفة التايمز البريطانية في باكستان أن مئات من المقاتلين العرب يغادرون المناطق الحدودية بين باكستان وأفغانستان للإنضمام إلى المجموعات الارهابية المسلحة التي تضم مسلحين أجانب في سورية.

وقال ايليوت: إن المتمردين الأجانب يغادرون مناطق القبائل في باكستان وبعضهم ينضم إلى ما يسمى "الثوار" في سورية مشيرا استنادا الى مصادر المتمردين والقبائل ومسؤول أمني في إسلام آباد الى مغادرة نحو 250 مقاتلا معظمهم من العرب في الأشهر القليلة الماضية فقط.

وأوضح ايليوت أن البعض من هؤلاء العرب الذين جاؤوا للقتال إلى جانب حركة طالبان يتركون عائلاتهم ويعدون بالعودة ولكن الكثيرين منهم يبيعون أملاكهم وأسلحتهم إلى حد إغراق سوق المنطقة بالسلاح الأمر الذي أدى إلى انخفاض أسعار السلاح إلى النصف مبينا أن توجه هؤلاء المقاتلين إلى سورية يأتي في أعقاب موجات سابقة اتجهت إلى ليبيا ومصر.

ونقل ايليوت عمن وصفه بمسؤول قيادي للمتمردين في المنطقة قوله في اتصال هاتفي: إن رحيل المقاتلين هذا لن يكون له أثر كبير على العمليات العسكرية فنحن لدينا الكثير منهم.

وأكد ايليوت أن أجهزة الاستخبارات الباكستانية مطلعة على رحيل المقاتلين ولكنها تدعي عدم معرفة وجهتهم مشيرا إلى أن من يحملون وثائق رسمية يغادرون عن طريق بيشاور الباكستانية ومن لا يملك وثائق يغادر برا عبر الجبال أو بحرا باتجاه الخليج الفارسي .

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین