رمز الخبر: ۸۲۴۴
تأريخ النشر: ۲۲ مهر ۱۳۹۲ - ۲۱:۰۱
معهد "استراتفور":
كتب معهد "استراتفور" الاميركي ان سبب شلل الحكومة الاميركية ناشئ من التوتر السياسي في الولايات المتحدة.
شبکة بولتن الأخباریة: كتب معهد "استراتفور" الاميركي ان سبب شلل الحكومة الاميركية ناشئ من التوتر السياسي في الولايات المتحدة.

واوضح المعهد في تقرير له ان الرئيس الاميركي باراك اوباما اقترح تغييرات واسعة في النظام الصحي للبلاد واقرها الكونغرس.

وافاد جورج فريدمن رئيس تحرير المعهد في تقرير تناول اسباب شلل الحكومة الفدرالية الاميركية بان هذه التغييرات تم تمريرها بعد سلسلة من التحديات القانونية في المحكمة.

وتفيد استطلاعات الراي بان هناك معارضة كبيرة لهذا القانون ولكن المعارضين لم يكن لديهم القدرة على الغاء حكم رئيس الجمهورية في الكونغرس.

وتابع التقرير بان المعارضين بداوا بالحاق بنود اضافية بقوانين ميزانية الحكومة وقالوا ان هذا القانون لايمكن المصادقة عليه الا عندما يتم الغاء تعديل لائحة الخدمات الصحية او ارجاء تنفيذه . ويتمتع معارضو لائحة الخدمات الصحية بالقدرة الكافية لالغاء قانون الميزانية الحكومية.

وفي المقابل لم يتوقف مؤيدوا لائحة الخدمات الصحية عن دعمهم لهذه اللائحة وعلى هذا الاساس لم يتم اقرار قانون الموازنة الحكومية ودخلت الحكومة في حالة شلل.

ودخلت الحكومة الفدرالية الاميركية منذ نحو عشرة ايام في عطلة اجبارية وعلى خلفية عدم اقرار لائحة الموازنة الحكومي في مجلس النواب الاميركي ولم يبق سوى ايام على انتهاء مهلة رفع سقف الديون.

ومع تزايد المخاوف من تداعيات عدم رفع سقف ديون الحكومة الفدرالية ، لمح الجمهوريون في مجلسي النواب والشيوخ الاميركي الى احتمال رفع سقف الديون بشكل مؤقت بامل اعادة الرئيس الاميركي باراك اوباما الى طاولة المفاوضات.

وكان اوباما قد حذر من انه لن يجلس عند طاولة المفاوضات ان لم يعمل الجمهوريون على رفع سقف الدين ولو بشكل مؤقت ولم يصادقوا على لائحة الموازنة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین