رمز الخبر: ۸۱۸۳
تأريخ النشر: ۱۵ مهر ۱۳۹۲ - ۱۹:۲۳
صالحي:
اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي ان وزارة الامن تتابع ملف المخربين الاربعة الذين حاولوا القيام باعمال تخريبية في احدى المنشاءات النووية الايرانية .
شبکة بولتن الأخباریة: اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي ان وزارة الامن تتابع ملف المخربين الاربعة الذين حاولوا القيام باعمال تخريبية في احدى المنشاءات النووية الايرانية .

وفي تصريح له على هامش مجلس تابيني على روح والد محافظ البنك المركزي اليوم الاثنين قال صالحي ردا على سؤال حول دواعي عدم اعتقال المخربين الاربعة منذ البداية : كان ينبغي السماح للمخربين الاربعة القيام بخطواتهم الاجرامية من اجل ان يتم اعتقالهم متلبسين بالجريمه لان هذه القضية لها آليتها الخاصة بها ويتعين علينا ان نتاكد من نواياهم .

وتابع ان وزارة الامن تتابع الان الاجراءات المجرمة لهؤلاء المخربين الاربعة.

وكان صالحي اعلن امس الاحد احباط عدة عمليات تخريبية ضد المنشآت النووية في البلاد خلال الايام الماضية.

واشار صالحي الى اجراءات العدو للاضرار بالبلاد واعلن احباط عدد من هذه الاجراءات خلال الايام الماضية وقال، ان الاشهر الخمسة القادمة تعتبر حساسة جدا للبلاد.

وتابع صالحي قائلا، ان العدو يسعى دوما لاستهداف المنشآت النووية في البلاد ولهذا السبب فان المسؤولية الملقاة على عاتق وحدة الحراسة لمنظمة الطاقة الذرية جسيمة للغاية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین