رمز الخبر: ۸۱۲۸
تأريخ النشر: ۰۹ مهر ۱۳۹۲ - ۱۴:۳۴
لدى اجتماعه بنتنياهو في البيت الابيض..
اكد الرئيس الاميركي باراك اوباما الاثنين انه سيكون "يقظا" في المباحثات القادمة مع ايران بشان برنامجها النووي محذرا من ان الخيار العسكري لايزال مطروحا لاجبار طهران على احترام التزاماتها.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد الرئيس الاميركي باراك اوباما الاثنين انه سيكون "يقظا" في المباحثات القادمة مع ايران بشان برنامجها النووي محذرا من ان الخيار العسكري لايزال مطروحا لاجبار طهران على احترام التزاماتها.

وخلال استقباله رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ، سعى اوباما لتخفيف بواعث القلق الاسرائيلية من تواصل دبلوماسي امريكي مع ايران فقال ان طهران يجب ان تؤكد اخلاصها من خلال الافعال وليس مجرد الاقوال وتعهد بابقاء كل الخيارات مطروحة ومنها احتمال اتخاذ اجراء عسكري.

واشاد اوباما الاثنين ب"الشجاعة" التي قال ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو ابداها باستئناف مفاوضات التسوية المباشرة مع الفلسطنيين.

كما شكر اوباما نتانياهو الذي استقبله في المكتب البيضاوي بالبيت الابيض على انه خاض هذه المباحثات ب"حسن نية" كما لاحظ .

بدوره حث نتنياهو اوباما على ابقاء الحظر المفروض على ايران بل وتشديده اذا واصلت طهران جهودها النووية اثناء جولة قادمة من المفاوضات مع الغرب.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین