رمز الخبر: ۸۱۰۶
تأريخ النشر: ۰۸ مهر ۱۳۹۲ - ۱۹:۲۲
دبلوماسي:
كشف دبلوماسي مطّلع عن دخول المفاوضات الفلسطينية ـ الإسرائيلية في طريق مسدود بعد رفض الكيان الاسرائيلي مناقشة فكرة تبادل الأراضي خلال أول نقاش جرى بين الفريقين المفاوضين حول قضية الحدود.
شبکة بولتن الأخباریة: كشف دبلوماسي مطّلع عن دخول المفاوضات الفلسطينية ـ الإسرائيلية في طريق مسدود بعد رفض الكيان الاسرائيلي مناقشة فكرة تبادل الأراضي خلال أول نقاش جرى بين الفريقين المفاوضين حول قضية الحدود.

ونقلت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية في عددها الصادر يوم 29 سبتمبر/أيلول عن الدبلوماسي ترجيحه أن المفاوضات ستظل "عبثية" حتى يتدخل الجانب الأميركي فيها أو يعقد لقاء قمة بين رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس. وفي سياق متصل، اعتبر وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي "أن إسرائيل تتصرف كأنها تبدأ عملية المفاوضات من الصفر"، مضيفاً أن واشنطن تعي أنه إذا لم يتم حسم قضية المفاوضات في عهد الرئيس باراك أوباما فلن تنجح هذه المحاولات في أي زمن آخر.

من ناحيتها، قالت رئيسة طاقم التفاوض الإسرائيلي الوزيرة تسيبي ليفني إن "السلام الحقيقي لن يحلّ بمجرد توقيع الاتفاق مع الفلسطينيين"، مؤكدةً أنها "تكافح لهذا السبب من أجل حماية المصالح الأمنية الإسرائيلية"، حسب تعبيرها، مؤكدة أن حل "الدولتين لشعبين" يصب في مصلحة "إسرائيل".

وأضافت ليفني أن "كلمتي إسرائيل وسلام لا يتعارضان وبإمكانهما بل يجب أن تتعايشا"، إلا أنها أكدت أن كلمتي "سلام وأمن يجب أن تكونا معا"، موضحة أن "إسرائيل تعيش في جوار صعب سيبقى على حاله بعد توقيع اتفاق سلام".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :