رمز الخبر: ۸۰۹۶
تأريخ النشر: ۰۸ مهر ۱۳۹۲ - ۱۹:۱۱
برلماني ايراني:
قال نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني منصور حقيقت بور ان الحوار مع اميركا جاء بالتنسيق مع قائد الثورة الاسلامية.
شبکة بولتن الأخباریة: قال نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني منصور حقيقت بور ان الحوار مع اميركا جاء بالتنسيق مع قائد الثورة الاسلامية.

واعرب حقيقت بور عن امله بان تتمكن هذه المفاوضات من تحقيق مصالحنا الوطنية.

وقال انه منذ فترة كانت تتطلع الحكومة الاميركية لاجراء اتصال مع الحكومة الايرانية وبعد ان اوكلت مهمة المفاوضات النووية مغ الغرب الى وزارة الخارجية الايرانية قام وزير الخارجية الايراني محمد جواد باجراء مفاوضات مع الدول الغربية خاصة مجموعة 5+1.

واضاف: ان الاميركيين اعلنوا بانهم على اتم الاستعداد لاستئناف العلاقات والحوار مع ايران ونحن بدورنا اكدنا على الاميركيين ان يعترفوا باخطائهم السابقة.

واشار الى ان الاميركيين ارتكبوا اخطاء كثيرة تجاه ايران وشعبها منذ الحرب العالمية الثانية وحتى اليوم وظلموا الشعب الايراني ودبروا انقلابا عسكريا ضد الحكومة الوطنية الايرانية عام 1953ودعموا تشكيل حكومة ديكتاتورية بعد الانقلاب.

وتابع: نحن ننتظر خطوات ايجابية من قبل اميركا حتى يتبين بانها غيرت نهجها تجاه ايران مؤكدا انه اذا قامت اميركا برفع الظلم عن الشعب الايراني والاستجابة لمطالبه المشروعة بما فيها الاعتراف بالبرنامج النووي السلمي والغاء الحظر الاقتصادي، فنحن على استعداد للدخول في مفاوضات معها وفق المصالح الوطنية وعدم التخلي عن مبادئنا.

وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما اعلن مساء الجمعة أنه أجرى اتصالا هاتفيا بنظيرِه الايراني حسن روحاني.

وقال اوباما إنه بحث مع روحاني المحاولات الجاريةَ للتوصل الى اتفاق حول البرنامجِ النووي،واضاف أن مجرد أن تكون هذِه المكالمة اول اتصال بين الجانبين منذ 1979يدل على الريبة العميقة القائمة بين البلدين،لكنها تَدل ايضا على امكانية تجاوزِ هذا التاريخِ الصعب، واعرب اوباما عن اعتقادِه بأن هناك قاعدة للحل مع طهران.

وقالت الرئاسة الايرانية إن الرئيسين كلفا وزيري خارجية البلدين بمهمة التمهيد وصنع الارضية لحلِ المسألة النووية سريعا،والتعاونِ في الشؤون الإقليمية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :