رمز الخبر: ۸۰۶۲
تأريخ النشر: ۰۶ مهر ۱۳۹۲ - ۱۶:۴۳
خلال اللقاء مع نائب الرئيس العراقي
اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني اهمية وضرورة التعاون والتنسيق بين دول المنطقة لمكافحة التطرف والارهاب.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني اهمية وضرورة التعاون والتنسيق بين دول المنطقة لمكافحة التطرف والارهاب.

واشار الرئيس روحاني خلال لقاء نائب الرئيس العراقي خضير الخزاعي معه على هامش اجتماع الجمعية العامة للامم في نيويورك الاربعاء، الى المشتركات الثقافية والدينية بين الشعبين الايراني والعراقي وقال، ان الشعبين الكبيرين والشقيقين يريان دوما مصالحهما في توفير المصالح المشتركة بينهما.

ولفت الى العلاقات الودية بين طهران وبغداد وقال، لاشك ان هنالك المزيد من الطاقات لتنمية العلاقات في المجالات الثقافية والسياسية والاقتصادية والسياحية بين البلدين.

واشار الرئيس الايراني الى استمرار الاعمال الارهابية في العراق وقال، انني اشعر بالاسف لاستمرار معاناة الشعب العراقي من جراء الاعمال الارهابية.

واشار الرئيس روحاني الى الارهاب في المنطقة واضاف، اننا نشهد اليوم من افغانستان الى باكستان والعراق اعمالا ارهابية وان الازمة السورية قد تحولت الى مصيبة اكبر.

واعتبر التعاون والتنسيق بين دول المنطقة لمكافحة التطرف والارهاب، امرا مهما وضروريا.

واكد الرئيس روحاني على حل الازمة السورية عبر السبل السياسية وغير العسكرية واضاف، اذا لم تتم تسوية وحل الازمة الراهنة في سوريا فمن الممكن ان تمتد الى سائر دول المنطقة.

من جانبه اعرب نائب الرئيس العراقي خضير الخزاعي عن السرور للقاء الرئيس الايراني، واعلن رغبة الحكومة العراقية بتنمية العلاقات الشاملة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية وقال، اننا نرغب بترسيخ علاقاتنا مع الحكومة والشعب الايراني في جميع المجالات.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :