رمز الخبر: ۸۰۲۳
تأريخ النشر: ۰۲ مهر ۱۳۹۲ - ۱۰:۴۹
داعيا الحكومة العراقية الى اعتقال النائب احمد العلواني..
طالب رجل الدين العراقي الشيخ خالد عبد الوهاب الملا، مفتي الديار العراقية رافع الرفاعي بتحديد موقفه تجاه ما يتعرض له الشيعة من ابادة جماعية على ايدي ما يسمى بـ "دولة العراق الاسلامية"، داعيا الشعب العراقي الى انتفاضة ضد خطباء الفتنة والبرلمانيين الذين يقطعون الرؤوس.
شبکة بولتن الأخباریة: طالب رجل الدين العراقي الشيخ خالد عبد الوهاب الملا، مفتي الديار العراقية رافع الرفاعي بتحديد موقفه تجاه ما يتعرض له الشيعة من ابادة جماعية على ايدي ما يسمى بـ "دولة العراق الاسلامية"، داعيا الشعب العراقي الى انتفاضة ضد خطباء الفتنة والبرلمانيين الذين يقطعون الرؤوس.

وقال الشيخ الملا الذي يشغل منصب رئيس جماعة علماء العراق في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس انا "اطالب من خلال الشعب العراقي مفتي الديار العراقية (رافع الرفاعي) ان يسمعنا صوته ويقول للعالم ان الشعب العراقي وخصوصا الطائفة الشيعية يتعرضون في الوقت الحالي الى ابادة جماعية على ايدي تنظيم ما يسمى بـ "دولة العراق الاسلامية" الارهابي".

واضاف انا "انتظر والعراقيين ينتظرون ليخرج لنا من خلال وسائل الاعلام ويحدد موقفه تجاه ما يحدث من مجازر ويدين مرتكبيها المعترفين اساسا بجرائمهم بشكل علني".

وطالب جميع علماء العراق شيعة وسنة بتحريم الدم العراقي، لافتا ان "كل خطباء منابر الشيعة ادانوا بكل شجاعة قتل السنة في الجنوب ونحن معهم ومع كل الشرفاء".

فيما وجه ندائه الى الشعب العراقي بقوله "انتفضوا ضد القتلة من كل نوع انتفضوا ايها الشعب ضد خطباء الفتنة انتفضوا ضد البرلمانيين الذين يقطعون الرؤوس".

واضاف الملا انا "ادافع عن جميع العراقيين خطاباتي مسجلة ومعروفة لاداعي للتخبطات نحتاج شي من التجرد والنظر بعين الرحمة لهذا الشعب الجريح".واكد انه "يوما بعد يوم وساعة بعد ساعة يثبت التكفيريون حقدهم الدفين ضد أبناء شعبنا العراقي من خلال استهداف الناس العزل بدافع التكفير واستحقاق الموت ولعل آخر جريمة اقترفها الظالمون قتل الأبرياء في منطقة الدورة".

وعزا اسباب تلك الجرائم انها "جاءت بسبب الأصوات الحاقدة اللعينة التي تدعو إلى قطع الرؤوس".

ودعا الشيخ الملا "الحكومة لاتخاذ اجراء سريع واعتقال النائب في البرلمان العراقي احمد العلواني، فورا ليتسنى للقضاء العراقي اخذ دوره ومنع خطباء الفتنة من الظهور من خلال حجب القنوات التي تحرض على القتل والعنف". واختتم حديثه "نحن معكم يا أبناء العراق العظيم في فضح القتلة المجرمين والموت لقتلة شعبنا".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :