رمز الخبر: ۸۰۰
تأريخ النشر: ۱۵ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۱:۱۵
عمار الحكيم:
أعرب رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي عمار الحكيم عن قلقه من انشطة الجماعات المسلحة في سوريا وقال، ان هذه الجماعات لا تريد الحفاظ على مصالح الشعب بل تريد تحقيق مصالح بعض البلدان الاجنبية.
شبکة بولتن الأخباریة: أعرب رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي عمار الحكيم عن قلقه من انشطة الجماعات المسلحة في سوريا وقال، ان هذه الجماعات لا تريد الحفاظ على مصالح الشعب بل تريد تحقيق مصالح بعض البلدان الاجنبية.

وفي تصریحات ادلى بها على هامش لقائه مراجع الدین في مدينة قم / جنوب طهران/، اعتبر الحکیم ان الاوضاع الراهنة في سوریا لیست بالصورة التي يسعى فیها شعب لتحقیق حریته وحقوقه المدنیة بل ان الوضع یتجاوز ذلك بحضور الجماعات المسلحة بدعم من البلدان التی ترید الحفاظ علي مصالحها .

واوضح بان الصراع في سوریا لا یرتبط بالشعب السوري بل ان مسببیه یتابعون اهدافا اخرى.

واشار الى الاوضاع الراهنة في سوریا وتاثیراتها على بلدان الجوار وقال، ان الاوضاع الراهنة السائدة في سوریا والصراع وحضور الجماعات المسلحة ستترك بالتاکید تاثیراتها على بلدان الجوار ومنها العراق حیث ان القادة العراقیین یسعون لخفض تاثیراتها السلبیة من خلال تعزیز التضامن فیما بینهم .

وفی جانب آخر من تصریحاته اشار الي تعدد القومیات فی العراق واعتبرها فرصة لهذا البلد بهدف اقامة العلاقات مع سائر البلدان وقال، رغم ان ادارة ثقافة النزعة التعددیة عمل یتسم بالصعوبة الا ان العراقیین حولوها الى فرصة .


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین