رمز الخبر: ۷۹۸۸
تأريخ النشر: ۳۱ شهريور ۱۳۹۲ - ۱۲:۲۹
نائب ايراني:
قال عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني "احمد شوهاني"، ان عبارة "المرونة البطولية" التي طرحها قائد الثورة الاسلامية تستند الى المنطق والدليل والحكمة ولا تعني الاستسلام أو الخضوع.
شبکة بولتن الأخباریة: قال عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني "احمد شوهاني"، ان عبارة "المرونة البطولية" التي طرحها قائد الثورة الاسلامية تستند الى المنطق والدليل والحكمة ولا تعني الاستسلام أو الخضوع.

وقال شوهاني في تصريح لوكالة انباء فارس، ان سياسة ايران الخارجية ينبغي ان تكون مبنية على الحكمة واالمصلحة والعزة، مضيفا: علينا الأخذ بعين الاعتبار عزة الجمهورية الاسلامية في القضايا المتعلقة بالموضوع النووي واتخاذ خطوات نحو التفاعل مع المجتمع العالمي استنادا الى قرارات مبنية على الحكمة.

واكد عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الايراني ان ايران ليست لديها ادنى مشكلة مع العالم سوى الكيان الاسرائيلي، مؤكدا قوله: اذا احترمت الولايات المتحدة مصالح الجمهورية الاسلامية، لما كانت لدى ايران اية‌ مشكلة معها.

واشار شوهاني الى عبارة "المرونة البطولية" والتي جدد قائد الثورة الاسلامية طرحها الاسبوع الماضي امام حشد من قادة الحرس الثوري، وقال انها تعني "السير في اطار المنطق والدليل والحكمة"، ولا تحمل اي معنى حول الاستسلام أو الخضوع.

واعتبر النائب الايراني، المصالح الوطنية وحقوق الشعب الايراني، بمثابة الخطوط الحمر في اي مفاوضات نووية، ورأى انه "ينبغي الحفاظ على المصالح الوطنية عبر اقامة العلاقات مع العالم دون تحرك خاطئ يمس المصالح".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :