رمز الخبر: ۷۹۸۴
تأريخ النشر: ۳۱ شهريور ۱۳۹۲ - ۱۲:۲۴
خلال لقائه بان كي مون
اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف عزم وارادة الجمهورية الاسلامية الايرانية على التعاطي والحوار مع مجموعة "5+1" للوصول الى حلول سلمية تتضمن الحقوق النووية للبلاد.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف عزم وارادة الجمهورية الاسلامية الايرانية على التعاطي والحوار مع مجموعة "5+1" للوصول الى حلول سلمية تتضمن الحقوق النووية للبلاد.

جاء ذلك في تصريح لوزير الخارجية الايراني الذي يزور نيويورك للمشاركة في الاجتماع الثامن والستين للجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة خلال لقائه الامين العام للمنظمة بان كي مون.

وفي جانب اخر من حديثه اعتبر ظريف اعتماد الارادة السياسية للشعب السوري هو السبيل الوحيد لحل الازمة السورية واضاف، ان الحلول المفروضة لا يمكنها معالجة الازمة السورية.

من جانبه اشار الامين العام لمنظمة الامم المتحدة خلال اللقاء الى الازمات والمشاكل القائمة على الصعيد الدولي، ورحب بالتصريحات الصادرة عن كبار المسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية، معربا عن امله بحل وتسوية المشاكل العالمية عبر الحوار والدبلوماسية.

ولفت بان كي مون الى الزيارة التي سيقوم بها الرئيس الايراني حسن روحاني الى نيويورك ولقاءاته المرتقبة مع قادة ورؤساء مختلف دول العالم، واعتبر ذلك محطة سياسية مهمة لشرح مواقف الحكومة الجديدة في الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واشار الامين العام لمنظمة الامم المتحدة الى معاناة الشعب السوري والازمة الانسانية فيها، داعيا الى مشاركة الجمهورية الاسلامية الايرانية للوصول الى حل سياسي لازمة سوريا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :