رمز الخبر: ۷۹۴۴
تأريخ النشر: ۲۸ شهريور ۱۳۹۲ - ۱۳:۱۲
استنكرت مختلف الشرائح البصرية في جنوب العراق، الاغتيالات في المحافظة على أساس طائفي، فيما أشارت جماعة علماء العراق في الجنوب الى ان قتل الأبرياء من طائفة معينة هدف يسعى من ورائه إيقاد الفتنة الطائفية بين أبناء الشعب الواحد.
شبکة بولتن الأخباریة: استنكرت مختلف الشرائح البصرية في جنوب العراق، الاغتيالات في المحافظة على أساس طائفي، فيما أشارت جماعة علماء العراق في الجنوب الى ان قتل الأبرياء من طائفة معينة هدف يسعى من ورائه إيقاد الفتنة الطائفية بين أبناء الشعب الواحد.

واوضح نائب رئيس مجلس أعيان البصرة الشيخ محمد الزيداوي، في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس، ان "الأحداث التي تجري في محافظة البصرة منذ أيام هدفها زعزعة الامن واشعال الفتنة الطائفية من أيادي خفية خارجية"، مبينا ان "مدينة البصرة تستنكر ما يحدث من اغتيالات لأبناء الطائفة السنية بشكل جاد..، واننا في الوقت الذي ندين به العمليات الارهابية، نؤكد في الوقت نفسه على ارسال رسالة الى الجميع العراقيين للتمسك بالوحدة الوطنية والابتعاد عن التطرف".

بدوره دعا عضو مجلس النواب العراقي عن محافظة البصرة السيد فرات الشرع، جميع طوائف الشعب العراقي الى الالتزام بالوحدة الوطنية ونبذ الطائفية، فضلا عن استنكار جميع ألأعمال الإجرامية التي تنفذها المجاميع المسلحة في العراق، مؤكدا على ضرورة التعاطي مع الأحداث الجارية في العراق بمنطق ايجابي يخدم المصلحة العامة ويساعد على نبذ الطائفية التي تسعى القاعدة الإرهابية بثها بين أبناء الشعب الواحد.

هذا وتشهد محافظة البصرة جنوب العراق منذ أيام اغتيالات مسلحة بغية بث النفس الطائفي بين أبناء المحافظة، في ظل استنكار عام من قبل سياسيي ومثقفي وعشائر البصرة حول هذا الموضوع.

من جانبه شدد عضو جماعة علماء العراق الشيخ رافع الشريفي لمراسل وكالة انباء فارس على اتباع منهجية الوحدة الوطنية في التعاطي مع جميع المشاكل التي يتعرض لها العراق دون التمييز بين طائفة وأخرى، مشيرا الى ان جماعة علماء العراق تستنكر وبشدة ما يحدث في جميع أنحاء العراق من دمار إزاء الهجمات الإرهابية التي تستهدف أبناء العراق.

وتابع قائلا: ان جميع الهجمات الإرهابية التي تستهدف العراقيين هدفها زعزعة الامن وإشعال الفتنة الطائفية بين أبناء الوطن الواحد، مؤكدا فشل جميع المخططات الهادفة الى بث روح التفرقة والطائفية بين أبناء العراق.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :