رمز الخبر: ۷۹۳
تأريخ النشر: ۱۵ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۰:۵۸
اتهم زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض كمال كليتشدار أوغلو، أمس، اتهام الحكومة التركية بإقامة معسكرات مخالفة للقانون الدولي، تستخدم لتدريب جماعات تسمى ب"الجيش السوري الحر".
شبکة بولتن الأخباریة: اتهم زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض كمال كليتشدار أوغلو، أمس، اتهام الحكومة التركية بإقامة معسكرات مخالفة للقانون الدولي، تستخدم لتدريب جماعات تسمى ب"الجيش السوري الحر".

ونقلت وكالة أنباء "الأناضول" عن كليتشدار أوغلو قوله إن "هذه المعسكرات تستخدم لتدريب جماعات من الجيش السوري الحر على استخدام السلاح، وتجهيزهم للعودة إلى الأراضي السورية للقتال".

وبخصوص وجود اللاجئين السوريين في مخيم "أبايدن"، أشار إلى أن "وجود قوات أجنبية مسلحة على الأراضي التركية، يحتاج إلى قرار من البرلمان"، نافياً حصول الحكومة على إذن، ومتسائلاً عن دواعي وجود هذه القوات.

وشن كليتشدار هجوماً على الحكومة، واستنكر منع زيارة أحد النواب للمخيم، متسائلاً عن علاقة وزارة الخارجية بالأمر، وماهية صلاحياتها. وحول إمكانية زيارته لمخيمات اللاجئين، قال "لا اعتراض لدينا على احتضان تركيا للاجئين، وإنما نعترض على تدريب المسلحين"، مؤكداً نيته زيارة "هاتاي" و"كليس" و"غازي عنتاب" .

وتمنع الحكومة التركية الدخول إلى المخيم، لدواعي توفير الأمن للمنشقين.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین