رمز الخبر: ۷۸۲
تأريخ النشر: ۱۴ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۹:۴۵
أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما أن الدبلوماسية هي الطريق الأفضل لحل القضية الإيرانية وذلك خلال برنامج الحزب الديمقراطي الذي نشر بعد بدء أعمال مؤتمر الحزب بولاية كارولينا الشمالية.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما أن الدبلوماسية هي الطريق الأفضل لحل القضية الإيرانية وذلك خلال برنامج الحزب الديمقراطي الذي نشر بعد بدء أعمال مؤتمر الحزب بولاية كارولينا الشمالية.

وفي ذات الوقت أشار برنامج الحزب الذي نشرته اللجنة التنظيمية للمؤتمر الليلة الماضية إلى أن "النافذة" للحل الدبلوماسي لن تكون مفتوحة إلى الأبد.

وأكد البرنامج أن "واشنطن تسعى حاليا إلى الضغط على ايران بكافة الطرق لإرغامها على تنفيذ التزاماتها ومن أجل الحيلولة دون حصولها على أسلحة نووية."

يذكر أن مؤتمر الحزب الديمقراطي، الذي بدأ أعماله في شارلوت بولاية كارولينا الشمالية يوم امس الاثنين 3 سبتمبر/أيلول، سيعلن خلاله عن ترشيح الرئيس باراك أوباما ونائبه جو بايدن لانتخابات الرئاسة الأميركية عن الحزب الديمقراطي.

كما أضافت الوثيقة أن الولايات المتحدة بالتعاون مع أوروبا وروسيا والصين حققت تقدما كبيرا في تشديد الحظر الاقتصادي على ايران، واشارت إلى أن أوباما سيواصل نفس السياسة بعد إعادة انتخابه في منصب الرئيس حتى تثبت طهران للمجتمع الدولي الطابع السلمي لبرنامجها النووي.

وتاتي تاكيدات ادارة اوباما على قناعتها باتخاذ الدبلوماسية، في وقت اتهم نتنياهو إدارة الرئيس باراك أوباما بعدم ممارسة ضغوط ناجعة على إيران واللجوء بدلاً من ذلك إلى الضغط على إسرائيل.

وتعمقت الخلافات بين واشنطن وتل ابيب وتدهورت العلاقات بينهما إلى درجة حضيض جراء تصريحات وقرارات حكومة نتانياهو احادية الجانب التي أضرت ببرامج ادارة اوباما في تعاملها مع قضايا المنطقة بينما استهدفت الصحف الاسرائيلية سمعة الرئيس الاميركي من الحزب الديمقراطي قبيل الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة وتروج ضعف الرئيس اوباما في سياسة اميركا الخارجية وتدعم المرشح الجمهوري مت رومني.

وترى محافل سياسية بانه اذا ما تبين في 6 نوفمبر بان اوباما يبقى في البيت الابيض، فانه يتعين على نتنياهو أن يجد ملجأ يحميه من انتقام الرئيس الاميركي في ولايته الثانية.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین